لافروف يدعو كافة الأطراف الخارجية لاحترام سيادة سوريا ووحدة أراضيها


دعا وزير الخارجية الروسية، سيرغي لافروف، جميع الأطراف الخارجية في سوريا لتجنب الاستفزازات واحترام سيادة سوريا.

وقال لافروف عقب المباحثات بصيغة 2+2 بين وزيري الخارجية والدفاع لكل من روسيا ومصر: “أود أن أؤكد على ضرورة احترام جميع اللاعبين الخارجيين دون استثناء لوحدة أراضي وسيادة الجمهورية العربية السورية وتجنب الاستفزازات التي بإمكانها عرقلة جهود إقامة الحوار السوري السوري”.

وأكد لافروف، أن مقترح الولايات المتحدة بإرسال القوات العربية إلى سوريا هدفه تقاسم مسؤولية انتهاك سيادة سوريا ونفقات العملية.

وأردف لافروف عقب المباحثات،  “كما قال زميلي وصديقي، نحن تطرقنا إلى هذا الموضوع في سياق مناقشة الوضع في سوريا، وفي إطار مناقشة أعمال اللاعبين الخارجيين، بمن فيهم الولايات المتحدة، وذلك لأنهم بالذات من اقترح فكرة دعوة الدول العربية لإرسال قواتها إلى سوريا، وبحسب علمي كان ذلك لهدفين: تقاسم مسؤولية الانتهاك المباشر لسيادة ووحدة أراضي الجمهورية العربية السورية، التي لم تدعو الولايات المتحدة أو المشاركين الآخرين بالتحالف إلى أراضيها”.

وتابع الوزير: “أما الهدف الثاني فهو تقاسم العبء المالي، وواشنطن تتحدث عن ذلك بشكل مباشر، أعتقد أن الجميع يعلم ماذا وراء هذه الدعوة ونحن نقيم الموقف الذي اتخذته مصر”.

comments powered by HyperComments

Author: Firas M

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!