إطلاق سراح المعارض الروسي نافالني بعد اعتقاله في مظاهرة غير مرخصة


أخلت الشرطة الروسية ليلة أمس سبيل المعارض الروسي أليكسي نافالني، بعد ساعات من اعتقاله أثناء مظاهرة غير مرخصة في موسكو.

وأكد نافالني على حسابه في “تويتر” أن الإفراج عنه جاء بعد تحرير بروتوكولين إداريين بحقه في قضيتي المخالفة المتكررة لمعايير تنظيم الفعاليات الجماهيرية وعدم الخضوع لأوامر أفراد الشرطة.

ويواجه نافالني في كل من هذه القضيتين عقوبة الحبس لمدة تصل إلى 45 يوما، وستنظر إحدى محاكم موسكو فيهما يوم 11 مايو، حسب ما أكدت محامي “صندوق محاربة الفساد” الذي أسسه نافالني، فيرونيكا بولياكوفا، لوكالة “إنترفاكس”.

وشهدت موسكو ومدن روسية أخرى أمس مظاهرات معارضة مرخصة وغير مرخصة  احتجاجا على ولاية الحكم الرابعة للرئيس المنتخب فلاديمير بوتين، واعتقلت الشرطة أكثر من 1.6 ألف شخص، حسب النشطاء.

وسبق أن أعلن نافالني عن نيته الترشح في انتخابات الرئاسة الروسية الأخيرة التي أجريت في 18 مارس الماضي، غير أن اللجنة الانتخابية المركزية أعلنت أن المعارض لن يستطيع المشاركة في السباق الرئاسي قبل العام 2028 لكونه مدانا في ارتكاب جرائم مالية. ويصر نافالني أن هذه الاتهامات تحمل طابعا سياسيا.

Author: Firas M

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!