قائد القوات البرية الروسية: دفاعاتنا الجوية لا مثيل في العالم


اعتبر قائد القوات البرية الروسية، الجنرال أوليغ ساليوكوف، أن أنظمة الدفاع الجوي التي تمتلكها قواته ليس لها مثيل في العالم، وهي قادرة على التصدي لكل وسائل الهجوم الجوي في كل الدول.

وقال ساليوكوف في مقابلة مع صحيفة القوات المسلحة الروسية “كراسنايا زفيزدا”، نشرت على الموقع الإلكتروني يوم الأربعاء: “إن أسلحتنا الحديثة للدفاع الجوي الموضوعة في الخدمة ضمن القوات البرية، ذات نوعية أعلى بكثير من سابقاتها، ولا يوجد مثيل لها في العالم، ويدل على ذلك قدرتها التنافسية العالية في سوق السلاح العالمي. إن أنظمة الصواريخ المضادة للطائرات والمجمعات في ترسانة القوات المسلحة، قادرة على محاربة جميع وسائل الهجمات الجوية الحالية”.

وأشار الجنرال الروسي، إلى أن قوات الدفاع الجوي التابعة للقوات البرية، تلقت دفعة جديدة لتعزيز قدراتها. وقد تم تشكيل مجمع صواريخ مضادة للطائرات جديد، مجهز بنظام الصواريخ المضادة للطائرات من طراز S-300V4″ ” التي تعتبر الأكثر والأطول مدى في فئتها من الأسلحة القادرة على تدمير الأهداف الباليستية خارج الغلاف الجوي للكرة الأرضية، ويعاد تجهيز مجمع” بوك-M2-أم 2″ بأنظمة الصواريخ المضادة للطائرات من طراز ” بوك أم-3″ ومنظومات  ” تور-M2 ” بالإضافة إلى منظومات الدفاع الجوي المحمولة  من طراز ” فيربا”.

وتضم القوات المسلحة في الوقت الحاضر اثنين من الألوية المسلحة بأنظمة  “بوك-أم 3″، وفوجين وسبع كتائب مسلحة بأنظمة “تور-أم2” وثماني وحدات من منظومات الدفاع الجوي المحمولة “فيربا”.

ووفقا للجنرال ساليوكوف، فإن خطة تعزيز وتطوير القوات المسلحة تأخذ بعين الاعتبار في تزويدها بأحدث أنظمة الصواريخ والمدفعية المضادة للطائرات عالية الأداء، وفعالة للغاية، من شأنها أن تحسن بشكل كبير من كفاءة أنظمة الدفاع الجوي في الحرب ضد العدو الذي يملك وسائل هجوم جوية حديثة، وذلك بزيادة مستوى التدريب القتالي للقوات، وتحسين نظام تدريب أخصائي الدفاع الجوي ذوي المهارات العالية.

comments powered by HyperComments

Author: Firas M

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!