الدفاع الروسية: المسلحون في سوريا لا يلتزمون بالقرار الأممي


أعلن مركز المصالحة الروسي في سوريا أن المسلحين لا يلتزمون بقرار الأمم المتحدة رقم 2401 حول وقف إطلاق النار في سوريا.

وقال رئيس مركز المصالحة يوري يفتوشينكو: “ترصد انتهاكات جديدة لنظام وقف إطلاق النار من قبل التشكيلات المسلحة غير الشرعية في محافظات حلب واللاذقية ودرعا وإدلب وحماة وكذلك في الغوطة الشرقية”.

وأضاف أنه حسب معطيات العسكريين الروس، كانت هناك 12 عملية قصف لأحياء دمشق من الغوطة الشرقية خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، حيث تم إطلاق 29 قذيفة وصاروخ واحد. وأسفرت عمليات القصف عن مقتل شخص وإصابة 6 آخرين من المدنيين.

وأشار إلى أنه خلال الأيام الثلاثة الأخيرة لم يتسن إخراج المدنيين من الغوطة الشرقية، ولا يزال المسلحون يحتجزون الناس قسرا، ويعرقلون خروجهم من المناطق الخطيرة.

وأوضح أن مسلحي “أحرار الشام” و”جيش الإسلام” و”جبهة النصرة” حاولوا مهاجمة الممر الإنساني 3 مرات، وصدت القوات الحكومية السورية كافة الهجمات.

وأكد أن قافلة المساعدات الأممية لم تتمكن من دخول بلدة دوما بالغوطة الشرقية اليوم الخميس بسبب عدم وجود إمكانية لضمان الأمن في المنطقة.

هذا، وأعلنت روسيا عن وقف إطلاق النار في الغوطة الشرقية لمدة 5 ساعات يوميا اعتبارا من 27 فبراير الماضي. وأعلن المركز الروسي للمصالحة في سوريا أن المسلحين يفشلون الهدنة الإنسانية ويمنعون المدنيين من مغادرة المنطقة.

comments powered by HyperComments

Author: Firas M

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!