تجمد 3 أشخاص في فرنسا حتى الموت!


لقي ثلاثة أشخاص على الأقل حتفهم بسبب موجة البرد القاسية التي تضرب فرنسا.

وانخفضت درجات الحرارة في العديد من المناطق الفرنسية، بسبب موجة البرد الشديدة التي اجتاحت البلاد، وأطلقت عليها وسائل الإعلام، موجة برد (موسكو- باريس)، حيث انخفضت درجات الحرارة، بشكل غير اعتيادي، ووصلت إلى ما دون الصفر.

ووضعت السلطات في 68 إدارة محلية فرنسية، خططا لإيواء المشردين في أماكن دافئة تتسع لـ 5.3 ألف شخص.

ووفقا لما ذكرته إذاعة “RTL” الفرنسية، فقد تجمد مشرد يبلغ من العمر 62 عاما حتى الموت، يوم الجمعة الماضي، حيث كان يقطن في بيت متواضع هشّ صنعه بنفسه في مقاطعة إيفلين وسط البلاد. كما توفي من البرد في منطقة دروم جنوب شرق فرنسا مشرد يبلغ من العمر 35. وتم العثور على شخص ثالث يبلغ من العمر 53، توفي بسبب توقف قلبه عن العمل، من شدة البرد في منطقة سافوي شرق البلاد يوم الإثنين الماضي.

comments powered by HyperComments

Author: Firas M

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!