المتهم بإغتيال الحريري حسين عنيسي بين تثبيت التهم والبراءة


حكمت عبيد

أنهت غرفة الدرجة الاولى لدى المحكمة الخاصة بلبنان إستماعها لفريقي الإدعاء والدفاع المعني بحماية مصالح المتهم بإغتيال الرئيس رفيق الحريري حسين عنيسي، إستماعها للفريقين، بموجب المادة 167 والمتعلق بحكم البراءة للمتهمين، بعد إختتام الإدعاء لقضيته وقبل أن تعرض فرق الدفاع لقضيتهم.
الغرفة لم تقتنع بصورة كاملة بما قدّمه الإدعاء من أدلة حيال تهم عنيسي، وطلبت التوسع ببعض التهم والأدلة وإسنادها وتعزيزها.
وطلبت الغرفة بموجب قرار شفهي تلاه رئيسها القاضي دايفد راي من فريق الإدعاء وفريق عنيسي إيداعها مذكرات خطية قبل يوم الإثنين المقبل، تتضمن رؤويتهم ب ” كفاية أو عدم كفاية الأدلة الواردة في القرار الإتهامي بحق المتهم عنيسي.
وطلبت الغرفة الطرفان بالأدلة المؤيدة والأدلة الناقصة، دون الإشارة الى موثوقية ومصداقية الدلة المعروضة.
وستنظرالغرفة بالمذكرات لتثبت التهم أو تبريء المتهم عنيسي، وستصدر قرارا شفهيا “في حال جرى تثبيت التهم، وقرارا خطيا معللا في حال البراءة”.

Author: Firas M

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!