المصرية للاتصالات: مشكلة تؤثر على الإنترنت الأرضي ونتوقع حلها خلال أيام


قالت المصرية للاتصالات، أكبر مشغل لاتصالات الخطوط الثابتة في أفريقيا والشرق الأوسط، يوم الثلاثاء إن هناك مشكلة عامة تؤثر على خدمة الإنترنت الأرضي في مصر وبعض الدول المجاورة حاليا.

وأضافت الشركة في بيان نشر على صفحتها الرسمية بموقع فيسبوك ”من المتوقع أن يتم استعادة الخدمة بشكل كامل تدريجيا خلال الأيام القليلة المقبلة“.

ولم يتسن لرويترز على الفور الاتصال بالشركة للحصول على تعقيب بخصوص أسباب المشكلة.

ويشكو المصريون عادة من بطء سرعة الإنترنت. ومن أكبر الشركات التي تقدم الخدمة في البلاد الشركة المصرية لنقل البيانات (تي.إي داتا) التابعة للمصرية للاتصالات ولينك دوت نت التابعة لأورنج الفرنسية وفودافون داتا التابعة لفودافون وشركة تابعة لاتصالات مصر.

وشهدت صفحة الشركة على فيسبوك انتقادات شديدة من بعض العملاء، حيث علق محمد الشناوي قائلا ”بيعترفوا إن في مشكلة في الإنترنت ومع ذلك بيخدوا من الناس فلوس… ولا تعويض ولا خدمة، شيء مؤسف جدا“.

وبلغ عدد المشتركين في خدمات الإنترنت الأرضي في المصرية للاتصالات نحو 3.8 مليون عميل بنهاية سبتمبر أيلول 2017.

وقال علاء محمد ”مفيش تعويض.. 4 أيام في الإسكندرية لا يوجد إنترنت أرضي تقريبا.. لسه فاكرين تقولوا دلوقتي“.

واتفق معه إيهاب خالد معلقا على الصفحة ”الخدمة سيئة منذ نحو 15 يوما.. حرام الفلوس اللي بتدفع ومش بنلاقي خدمة“.

كان وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري ياسر القاضي قال في يوليو تموز الماضي إن أقل سرعة للإنترنت في مصر ستبلغ أربعة ميجابت بنهاية 2017 ارتفاعا من واحد ميجابت. غير أن الحد الأدنى للسرعة لم يرتفع لهذا المستوى حتى الآن.

Author: Firas M

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!