المغني ميك جاغر ترك حبيبته ليربي ابنه الثامن!


قرر مغني الروك البريطاني ميك جاغر، البالغ من العمر 74 عاما، ترك حبيبته ذات الـ 22 ربيعا، لتربية ابنه الثامن الذي ولدته قبل عام راقصة الباليه ميلاني هامريك.

واشتعلت وسائل الإعلام في الفترة الأخيرة بعد رصد المغني الأسطورة ونجم فرقة رولينغ ستون مع المنتجة الشابة نور الفلاح التي تصغره بأكثر من نصف قرن، في باريس بعد حفلة كانت تحييها فرقة الروك، وبعدها طار الإثنان إلى الولايات المتحدة.

لكن مغني الروك قرر بعد عدة أشهر قطع علاقته بنور، ليتفرغ لتربية ابنه بازل الذي يبلغ من العمر سنة واحدة.

وكانت راقصة الباليه ميلاني هامرك قد أنجبت الابن الثامن لجاغر، في أوائل ديسمبر من العام الماضي. وبعد مرور بعض الوقت ترك جاغر ميلاني ودخل في علاقة غرامية مع المنتجة نور الفلاح البالغة من العمر 22 عاما. لكنه عاد الآن وترك نور ورجع إلى والدة طفله بازيل مرة ثانية.

وعلى الرغم من أن حياة جاغر مليئة بالمغامرات العاطفية، إلا أنه تزوج مرتين رسميا، الأولى من الممثلة بيانكا جاغر والثانية عارضة الأزياء جيري هول، كما أن لديه ثمانية من الأبناء واحد من بيانكا وأربعة من هولي وثلاثة آخرين خارج مؤسسة الأسرة.

comments powered by HyperComments

Author: Firas M

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!