فضيحة جنسية بالكونغرس و15 مليون دولار ثمن الصمت


أعلنت جاكي سباير عضو مجلس النواب عن الحزب الديمقراطي أنه يوجد بالكونغرس الأمريكي العديد من النواب الذين أدينوا سابقا بالتحرش الجنسي.

ونقلت صحيفة نيويورك بوست عن سباير القول إن الكونغرس سدد خلال السنوات الـ10-15 الماضية حوالي 15 مليون دولار لضحايا التحرش الجنسي من جانب أعضائه بهدف شراء سكوتهم.

ولكن السيدة رفضت في حديثها ذكر أي أسماء محددة للسياسيين المتورطين في مثل هذه الأمور، بل أشارت فقط إلى أن اثنين منهم يعملان حاليا في الكونغرس: أحدهما جمهوري، والآخر  ديمقراطي.

تجدر الإشارة إلى أن موجة مريعة من فضائح التحرش الجنسي تجتاح الولايات المتحدة في الفترة الأخيرة. ففي أكتوبر، اندلعت فضيحة في هوليود من هذا القبيل حول المنتج هارفي وينشتاين. واتهمته العشرات من النساء بالتحرش الجنسي والاغتصاب. بعد ذلك، وجهت اتهامات مماثلة ضد مخرجين سينمائيين معروفين مثل  جيمس توباك وبريت راتنر، وكذلك الممثل كيفن سباسي.

وفي 1 نوفمبر استقال وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون بعد اتهامه بالتحرش الجنسي.

comments powered by HyperComments

Author: Firas M

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!