thumbs_b_c_236132c2816854285376e7d1cae0d09e

أكاديمي تركي: أسماك البحر الأحمر تستوطن المتوسط


قال الأكاديمي في جامعة “أقدنيز” التركية، الأستاذ المساعد محمد غوك أوغلو، إن التنوع السمكي في البحر المتوسط بدأ يتغير لصالح الأسماك الاستوائية (المدارية)، بعد استيطان أنواع من سمك البحر الأحمر في المتوسط.

وأجرى غوك أوغلو الأستاذ في كلية الثروة السمكية بالجامعة، عدة عمليات غوص لغرض البحوث قبالة سواحل ولاية أنطاليا المطلة على البحر المتوسط.

وأظهرت الصور المتقطة زيادة كبيرة في الأماكن التي تتخذ منها أسماك بحر الأحمر عشا لوضع بيوضها، مقارنة مع الصور التي التقطت سابقا.

كما أظهرت الصور وجود أنواع من الأسماك السامة التي تعود أصلها إلى المحيط الهندي.

ولاحظ غوك أوغلو وجود زيادة في أسماك الكاردينال الصغيرة والملونة في خليج أنطاليا بنسبة 100 بالمئة، مقارنة مع صور التقطت قبل شهرين فقط.

وخلال حديثه للأناضول، قال غوك أوغلو إنه خلال عمليات الغوص التي يجريها مع طلابه لغرض البحوث، يشاهد وجود تغيير مستمر في التنوع البيولوجي للبحر المتوسط.

وأضاف أن سمك الكاردينال، الذي يعود أصله للبحر الأحمر شاهدوه لأول مرة قبل شهرين في المتوسط قبال سواحل أنطاليا، لكن “أعداد تلك الأسماك ارتفعت بنسبة كبيرة جدا خلال أخر غوص لنا، وشاهدنا أنها بالآلاف”.

وأشار إلى أن استيطان الأسماك الأجنبية في المتوسط سيقضي على أنواع السمك المحلي للمتوسط؛ لأن الأنواع الأجنبية ومنها سمك الكاردينال لديها القدرة على التهام الأنواع المحلية.

ولفت إلى أن أنواعا أخرى من سمك البحر الأحمر ستواصل الهجرة والاستيطان في المتوسط.

وأوضح أن الاحتباس الحراري، والتغيير في مياه البحر، وتوسيع وتعميق قناة السويس، والتغيير في نسبة المياه العذبة التي تفد في البحار، هي أهم أسباب هذا التغيير.

ونوه إلى أن بلدان حوض المتوسط تسجل كل يوم نوعا جديدا من الأسماك في بحارها؛ ما يدل على وجود هجرة أسماك كبيرة باتجاه المتوسط.

comments powered by HyperComments

Author: fouad khcheich

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!