إسبانيا: إضراب عام في كاتالونيا تنديدا بعنف رجال الأمن


دعي الثلاثاء إلى إضراب عام في إقليم كاتالونيا، بعد أعمال العنف التي ترافقت مع إجراء استفتاء حول تقرير مصير هذه المنطقة من إسبانيا.

انعكس استفتاء الاستقلال لإقليم كاتالونيا صدمة، بعد الاحتجاجات والمواجهات التي جرح فيها العشرات، مع تدخل الشرطة بالقوة لمنع الاقتراع. ودعي الثلاثاء إلى إضراب عام تنديدا بالأساليب العنيفة التي استخدمها رجال الأمن.

وشهد الإقليم اضطرابات واسعة الأحد على هامش الاستفتاء الذي ترفضه الحكومة المركزية، مع اقتحام الشرطة لمراكز الاقتراع لوقف التصويت وصدامات في الشارع أدت لإصابة 92 شخصا على الأقل. فعند اقتحام شرطة مكافحة الشغب مراكز الاقتراع، صادرت صناديق انتخابية واستخدمت الهراوات والرصاص المطاطي ضد متجمعين أمام المكاتب.

تظاهر ردا على ذلك آلاف الأشخاص الاثنين في برشلونة ومدن أخرى في كاتالونيا، منددين بعنف الشرطة الإسبانية ودفاعا عن استفتاء تقرير المصير.

وهتف المتظاهرون وبينهم الكثير من الطلبة “كان هذا عاديا مع (الدكتاتور) فرانكو”.

ووفق الشرطة البلدية كان عدد المتظاهرين في برشلونة ظهر الأحد 15 ألفا.

وقالت حكومة كاتالونيا صباح الاثنين إن بين الجرحى الأحد أربعة حالاتهم خطرة وأودعوا المستشفى.

وشارك رئيس كاتالونيا كارلس بيغديمونت ورئيسة بلدية برشلونة في التجمع الاحتجاجي في برشلونة.

وسجلت تظاهرات أخرى في مدن بينها بالخصوص جيرون ولاريدا.

 

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!