البريطانيون يفضلون الجلوس في المرحاض على ممارسة الرياضة!


كشف استطلاع للرأي أن سكان المملكة المتحدة يقضون وقتا أطول في المرحاض من الذي يمضونه في ممارسة التمارين الرياضية أسبوعيا.

ويقضي البالغون 3 ساعات و9 دقائق من وقتهم، في المتوسط، في المرحاض، مقابل ممارستهم التمارين الرياضية لمدة 90 دقيقة فقط أسبوعيا.

ويمارس أكثر من ربع (26%) الأشخاص الرياضة لمدة 30 دقيقة أو أقل كل أسبوع، كما يمضي حوالي 64% منهم مدة لا تقل عن 6 ساعات في المرحاض يوميا.

وفي المقابل، يعرف 12% من الأشخاص فقط، المدة اللازمة للقيام بالتمارين الرياضية من أجل صحة جيدة، وفقا لدراسة شملت 2000 بالغ متطوع.

ويجب على الكبار القيام بالأنشطة الرياضية لمدة 150 دقيقة في الأسبوع، مثل ركوب الدراجات والسباحة أو المشي السريع، وفقا لتوصيات منظمة الصحة العالمية.

وتثير النتائج قلقا جديدا إزاء أنماط الحياة “المستقرة بشكل خطير”، ما يعرض الناس لخطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، والسرطان وكذلك الوفيات المبكرة.

ويمكن لمواقع التواصل الاجتماعي أن تحفز الشباب على القيام بالأنشطة الرياضية، وإن كان تأثيرها أقل على الفئات العمرية الأكبر سنا.

وقال أكثر من 40% من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و24 عاما، إن مواقع التواصل الاجتماعي أثرت إيجابا على ممارستهم الرياضة، ولكن انخفض هذا الرقم بالنسبة لجميع الفئات العمرية، إلى 28%.

ويُقال إن واحدا من كل 4 أشخاص بالغين، بالإضافة إلى واحد من بين كل 5 أطفال تتراوح أعمارهم بين 10 و11 عاما، يعانون من السمنة المفرطة، وفقا لـ NHS Choices.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!