تفاصيل هجوم النصرة على الشرطة العسكرية الروسية في حماة


اعلن رئيس الإدارة العامة للعمليات في هيئة الأركان الروسية الجنرال سيرغي رودسكوي للصحفيين أن هجوم الإرهابيين ضد الشرطة العسكرية الروسية في حماة لم يكن محض صدفة.

وأشار إلى أن خبراء أمريكيين أشرفوا على إعداد الهجوم وتدريب المسلحين المشاركين فيه.

وذكر الجنرال بأن وحدة مهمات خاصة من الجيش الروسي نفذت بنجاح عملية فك الحصار عن عناصر الشرطة العسكرية الروسية المطوقيين من قبل مسلحي “جبهة النصرة” الذين شنوا هجوما واسعا على مواقع الجيش السوري في شمال وشمال شرق حماة في منطقة خفض التصعيد في إدلب.

وأشار ممثل وزارة الدفاع الروسية إلى أن الإرهابيين استخدموا المدرعات والدعم الناري القوي خلال الهجوم. وقال إن المعلومات المتوفرة تؤكد أن الهجوم تم بموافقة من الاستخبارات الأمريكية بهدف وقف الهجوم الناجح للجيش السوري في دير الزور.

وشدد رودسكوي على أن الهدف الرئيسي للهجوم الإرهابي كان القبض على مجموعة العسكريين الروس في المنطقة (29 شخصا) التي كانت تراقب تنفيذ اتفاق خفض التصعيد في إدلب. واستمر الهجوم الإرهابي عدة ساعات متواصلة وبفضل تدخل وحدة المهمات الخاصة تم فك الحصار بدون خسائر بين العسكريين الروس( فقط 3 جرحى).

بعد ذلك على الفور بدأ الهجوم المعاكس للجيش السوري بدعم من الطائرات الحربية الروسية. والذي تم خلاله تدمير 40 مستودعا للسلاح والذخيرة ودبابة و4 آليات مدرعة في مواقع العدو الذي فقد 850 شخصا من عناصره.

المصدر: قناة زفيزدا

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!