الدهون الضارة لدى الانسان قد تعالج السمنة المفرطة


أظهرت دراسة أميركية حديثة ان الدهون الضارة في جسم الإنسان قد يكون لها دور في مكافحة السمنة المفرطة لأنها تعزل البروتين المسؤول عن تخزين الدهون وازدياد وزن الإنسان.

وذكر موقع صحيفة «غارديان» ان معظم الدهون غير الصحية في الجسم تسمى بـ «الدهون البيضاء» وتتوزع على شكل أنسجة في مناطق مثل الخصر والوركين والفخذين، لكن كميات صغيرة من الدهون الجائعة «البنية»، المسؤولة عن حرق السعرات الحرارية لتحويلها الى طاقة موجودة في مناطق مثل الرقبة والكتفين.

وأجرى باحثون من جامعة واشنطن تجارباً على الفئران، ووجدوا وسيلة لتحويل الدهون البيضاء إلى بنية فاتحة قادرة على تقليل زيادة الوزن.

وقال الدكتور من كلية الطب بجامعة واشنطن، عرفان لودهي: «هدفنا هو إيجاد طريقة لعلاج البدانة أو منعها. تشير أبحاثنا إلى أنه باستهداف بروتين PexRAP في الدهون البيضاء، يمكننا تحويل الدهون السيئة إلى نوع من الدهون البنية الفاتحة التي تحارب السمنة».

وأضاف لودهي: «التحدي الذي نواجه الآن يكمن بإيجاد طرق آمنة للتوصل إلى ذلك من دون ان يتعرض الإنسان إلى ارتفاع في درجات الحرارة».

واكتشفت الدهون البنية الفاتحة عند البالغين في العام 2015، وأثبتت بأنها قادرة على العمل بطريقة مشابهة للدهون البنية. وتعتمد البدانة في الثدييات وفي الإنسان على زيادة النسيج الدهني في الجسم، وليس على زيادة الوزن.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!