هكذا يمكنك خفض خطر الإصابة بسرطان القولون!


خلصت دراسة حديثة أجراها المعهد الأميركي لأبحاث السرطان والصندوق العالمي لبحوث السرطان الدولية، إلى أن استهلاك 3 حصص يومياً من الحبوب الكاملة مثل القمح الكامل أو الأرز البني، وغيرهما يقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون بنسبة 17%.

وفي المقابل أشارت الدراسة إلى أن الاستهلاك المنتظم للحوم المصنعة مثل النقانق واللحم المقدد يزيد من خطر الإصابة بسرطان القولون، كما أظهرت أن النشاط البدني كممارسة الرياضة يحمي أيضاً من هذا النوع من السرطان.

وبنيت نتائج هذه الدراسة على تحليل 100 ورقة بحثية من مختلف أنحاء العالم مع مراعاة عوامل مثل النظام الغذائي والنشاط البدني والوزن، مما كان له تأثير على خطر الإصابة بسرطان القولون.

وقد تم تشخيص حوالي 25 ألف حالة إصابة بسرطان القولون بين الـ29 مليون شخص المشاركين في الدراسات.

كما تبين حسب الدراسة التي نقل نتائجها موقع “بولدسكاي” المعني بالصحة، أن سرطان القولون يزداد باستهلاك كميات زائدة من اللحوم الحمراء أي أكثر من 500 غرام من اللحم المطبوخ أسبوعياً، والبدانة أو زيادة الوزن، وشرب 30 غراماً من الكحول يومياً.

وخلص الباحثون إلى أن الاستهلاك اليومي لما يقرب من 90 غراماً من الحبوب الكاملة يمكن أن تقلل من خطر سرطان القولون بنسبة 17%، وهذا يكمل النتائج السابقة التي تشير إلى أن الأطعمة الغنية بالألياف تقلل من خطر هذا السرطان.

وبالنسبة لممارسة الرياضة، فتبين أن الأشخاص الأكثر نشاطاً بدنياً ينخفض لديهم خطر الإصابة بسرطان القولون أكثر من الأشخاص الأقل نشاطاً بدنياً.

ومن جانبه، أوضح البروفيسور جيوفانوتشي أستاذ التغذية وعلم الأوبئة في جامعة هارفارد والمشرف على الدراسة، أن سرطان القولون يعد أحد أكثر أنواع السرطان شيوعاً، موضحاً أن التوقف عن التدخين إلى جانب الإكثار من تناول الحبوب الكاملة وغيرها من التوصيات التي تضمنتها نتائج الدراسة من شأنه أيضاً أن يقلل من مخاطر الإصابة بسرطان القولون.

وأوصت الدراسة بالحرص على اتباع نظام غذائي غني بالخضراوات والفواكه والحبوب الكاملة، مع الالتزام بممارسة الرياضة لمدة لا تقل عن 30 دقيقة يومياً لتجنب الإصابة بالسرطان.

comments powered by HyperComments

Author: fouad khcheich

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!