بينهم قادة ميدانيون… الطائرات الروسية تقتل 40 عنصراً من داعش في دير الزور


أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن مقتل 40 مسلحاً لتنظيم “داعش” ، بغارة جوية شنتها طائرات مقاتلة روسية في محيط مدينة دير الزور السورية.

وجاء في بيان للوزارة أنه، في الـ5 من أيلول/ سبتمبر الحالي، تم الحصول على معلومات حول خطة قياديي تنظيم “داعش” لإجراء اجتماع في أحد مراكز القيادة الواقع في محيط مدينة دير الزور.

وبعد تدقيق المعلومات، وإجراء الاستطلاع، شنت طائرتان مقاتلتان روسيتان من طراز “سو-34″، و”سو-35” غارة جوية باستخدام قنابل خارقة للتحصينات، ما أدى إلى تصفية نحو 40 مسلحا للتنظيم، وتدمير مركزي القيادة، والاتصالات التابعين له.

وأضاف البيان أن بين المسلحين القتلى 4 قادة ميدانيين منهم أبو محمد الشمالي “أمير دير الزور”، المسؤول عن الشؤون المالية في التنظيم.

وتابع البيان أن غُل مراد حليموف “وزير الحرب” في “داعش” كان في الاجتماع المذكور، ولقي مصرعه نتيجة الغارة، إلا أن مصادر أخرى تفيد بأنه تعرض لإصابات بالغة، وتم نقله إلى بلدة موحسن الواقعة على بعد 20 كيلومترا جنوب شرقي دير الزور.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية أن غارة طائرتيها سمحت بتسريع فك الحصار عن دير الزور، وأتاحت الفرصة للجيش السوري للتقدم في تحرير المدينة.

 

comments powered by HyperComments

Author: fouad khcheich

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!