الأركان الروسية: الوضع في سوريا عام 2015 كان يهدد أمننا مباشرة


أعلن رئيس غرفة العمليات في هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، سيرغي رودسكوي، أن تطور الوضع في سوريا سنة 2015 كان يشكل خطرا مباشرا على أمن روسيا.

وأوضح رودسكوي، اليوم الجمعة، أثناء مشاركته في فعاليات طاولة مستديرة، في إطار معرض “الجيش-2017” أن تقدم تنظيم “داعش” نحو آسيا الوسطى ومنطقتي القوقاز والفولغا الروسيتين كان واضحا في ذلك الحين.

وذكر ضابط رفيع المستوى أن القوات الجوية الفضائية الروسية نفذت، اعتبارا من انطلاق عملياتها في سوريا، نحو 28 ألف تحليقا قتاليا و90 ألف غارة على مواقع للإرهابيين، مما ألحق أضرارا هائلة بالنظام الإداري والبنى التحتية للمتطرفين.

وأوضح رودسكوي أن الغارات الروسية منعت الإرهابيين من الحصول على إيرادات مالية من مبيعات النفط وقطعت طرق إمدادهم بالأسلحة والذخيرة، مشيرا إلى أهمية العمليات الخاصة بتصفية قياديين بارزين في “داعش” ومواقع بالغة الأهمية للتنظيم.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!