إيقاف رئيس سبورتينغ البرتغالي ستة أشهر لبصقه في وجه رئيس آخر


قرر الاتحاد البرتغالي لكرة القدم إيقاف رئيس نادي سبورتينغ برونو دي كارفاليو ستة أشهر، لبصقه في وجه رئيس ناد أروكا المحلي كارلوس بينيو، في حادثة تعود الى تشرين الثاني/نوفمبر 2016.

وأعلنت لجنة الانضباط في الاتحاد في بيان ليل الأربعاء، ايقاف دي كارفاليو ستة أشهر، وبينيو 20 أسبوعا، على خلفية مشادة بينهما في النفق المؤدي الى غرف الملابس، بعد مباراة الفريقين في السادس من تشرين الثاني/نوفمبر 2016، والتي فاز فيها فريق العاصمة سبورتينغ 3-صفر على نادي أروكا ومقره في شمال البلاد.

واتهم أروكا دي كارفاليو بالبصق في وجه بينيو، وهو ما نفاه نادي سبورتينغ الذي أحرز لقب الدوري المحلي 18 مرة آخرها موسم 2001-2002، ومتهما بينيو بمحاولة التعدي على دي كارفاليو.

واعتبر سبورتينغ ان العقوبة “غير عادلة” و”غير متناسبة” مع حجم القضية، مؤكدا نيته استئناف القرار لدى محكمة التحكيم الرياضي.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!