أحدث غواصة نووية في العالم تدخل الخدمة مع البحرية الملكية البريطانية


 

علنت وزارة الدفاع البريطانية اليوم الجمعة دخول احدث غواصاتها النووية في العالم (ايتش ام اس ارتفول) الخدمة رسميا بعد استكمالها بنجاح التجارب التطبيقية التي باشرتها في اسكتلندا العام الماضي.

وذكرت قيادة القوات البحرية الملكية في بيان أن الغواصة الهجومية التي تزن 7400 طن وتضم طاقما من 150 بحارا تعد حاليا احدث أنواع الغواصات النووية في العالم وأكثرها تطورا وهي أقوى غواصة تستخدمها البحرية البريطانية منذ بداية تشغيلها أول غواصة نووية قبل خمسة عقود.

وأوضحت أن الغواصة مجهزة بأحدث نظام تسلحي مزود بصواريخ (توماهوك) وأقوى محرك للدفع على الإطلاق مضيفة أن الصواريخ بإمكانها ضرب أي هدف على مسافة 1200 ميل عن السواحل البريطانية.

وأكد البيان أن الغواصة تتميز بقدرة عالية على تجنب أجهزة الرصد ويمكنها الإبحار لأي نقطة في العالم دون أن يتم رصدها لعدة أشهر متتالية.

يذكر أن (ايتش ام اس ارتفول) التي صنعتها شركة (بي أي إيه سيستمز) البريطانية تعد ثالث غواصة يتم إدخالها الخدمة لتكون واحدة من من ضمن سبع غواصات ستشكل جيلا جديدا من الغواصات النووية يعرف باسم نظام (استيوت) المتمركز في الساحل الغربي لاسكتلندا.

وسبق للبحرية الملكية استلام غواصتين اولتين هما (ايتش ام اس استيوت) و (ايتش ام اس امبوش) اللتين اتمتا مؤخرا دوريات في البحر المتوسط ومنطقة الشرق الأوسط.

ويجري حاليا استكمال بناء أربع غواصات أخرى سميت ثلاث منها ب (آتش ام اس اودايشوس) و (آتش ام اس انسون) و (آتش ام اس أغاميمنون) بينما لم يكشف بعد عن اسم الغواصة الرابعة.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!