حرس الحدود الروسي ينقذ أوكرانيا صارع الموج 3 أيام على فراش هوائي


أنقذ حرس الحدود الروسي قرب سواحل القرم شابا أوكرانيا قاب قوسين من الموت، بعد أن أمضى 3 أيام في مياه البحر الأسود، إثر جرف الأمواج فراشه الهوائي، بينما كان نائما بهدوء.

وأفاد قسم الحدود بهيئة الأمن الفدرالية الروسية في بيان صادر عنه اليوم الثلاثاء أن أفراد حرس الحدود انتشلوا الشاب في أواخر الأسبوع الماضي، حيث تلقى المساعدات الطبية المطلوبة على متن القارب الروسي.

وأضاف البيان أن الأطباء يقدرون وضع المتضرر بمتوسط الخطورة، مضيفين أنه كان منهكا بسبب الجوع والجفاف، علاوة على إصابته بضربة شمس.

وروى الشاب، وهو من مواليد عام 1998 ويعمل حارسا في إحدى البلدات الساحلية، أنه قرر الاستراحة في البحر على الفرشة بعد تأدية مهامه، واستغرق في النوم العميق، ليجد نفسه صباح اليوم اللاحق في عرض البحر دون أي طعام أو مياه شرب، واضطر إلى مواجهة الموت على مدى نحو 3 أيام.

وذكر البيان أن أفراد حرس الحدود الروسي زودوا الشاب بالطعام والملابس، مشيرا إلى أن المفاوضات مع الجانب الأوكراني حول إعادة الرجل إلى بلاده جارية وتم إبلاغ أهاليه بأنه في سلامة تامة.

المصدر: إنترفاكس

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!