7575ADAB-C30A-41AC-AC61-44ABABE6F1A4_w1023_r1_s

ترامب ومون يتفقان على التعامل بحزم مع بيونغ يانغ


اتفقت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية على ممارسة مزيد من الضغوط وفرض عقوبات أقسى على كوريا الشمالية، غداة قرار دولي السبت فرض عقوبات مشددة على بيونغ يانغ.

وتم الاتفاق بين الطرفين خلال مكالمة هاتفية بين الرئيس دونالد ترامب ونظيره الكوري الجنوبي مون جاي-إن استغرقت ساعة مساء الأحد.
وقال البيت الأبيض في بيان إن الرئيسين اتفقا على أن كوريا الشمالية تشكل خطرا كبيرا وتهديدا متزايدا لكورية الجنوبية واليابان ومعظم دول العالم، مشيرا إلى أن ترامب ومون ملتزمان تماما بتطبيق جميع بنود قرارات مجلس الأمن ذات الصلة، وطلبا من المجتمع الدولي القيام بالمثل.

وأوضح وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون في تصريحات صحافية من العاصمة مانيلا الاثنين، أن وقف التجارب الصاروخية أفضل إشارة يمكن أن تعكس بها كوريا الشمالية رغبتها في الحوار مع الولايات المتحدة.

وأضاف الوزير أن الولايات المتحدة ستراقب عن كثب تطبيق العقوبات الدولية الجديدة.

وكان مجلس الأمن قد تبنى بالإجماع السبت قرارا يفرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية من شأنها حرمانها من عائدات سنوية تقدر بمليار دولار، ردا على البرنامجين البالستي والنووي لبيونغ يانغ.

comments powered by HyperComments

Author: fouad khcheich

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!