“الداخلية الروسية تدرس إسقاط الجنسية عن “الدواعش


اعلن  نائب رئيس مديرية مكافحة التطرف في وزارة الداخلية الروسية، فلاديمير ماكاروف أن الداخلية تدرس مسألة إسقاط الجنسية عن المواطنين الروس الذين يحاربون في صفوف تنظيم “داعش”.

ونقلت وكالة “نوفوستي” الخميس 17 مارس/آذار عن ماكاروف قوله إن “إسقاط الجنسية يناقض الدستور، لكن يجري بحث هذا الموضوع الآن”.

يذكر أن وزير داخلية جمهورية داغستان الروسية، عبدالرشيد محمدوف كان قد صرح في 10 ديسمبر/كانون الأول الماضي بأن 900 من مواطني الجمهورية انضموا إلى مسلحي داعش في سوريا، فيما تمت محاكمة أكثر من 150 مواطن روسي شارك في العمليات القتالية بسوريا إلى جانب التنظيم الإرهابي.

وفي نهاية العام الماضي، أعلن نائب وزير الداخلية الروسي إيغور زوبوف أن هناك نحو ألفي مواطن روسي يقاتلون في صفوف تنظيم داعش المحظور في روسيا.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!