y_179034_large

الإمارات تدعو لحل إقليمي لأزمة قطر ومراقبة دولية


قال أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية إن هناك حاجة لمراقبة دولية في الأزمة بين قطر والدول المقاطعة لها معربا عن اعتقاده بأن الضغوط التي تمارس على الدوحة “تجني ثمارها”.

وقطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها بقطر في يونيو/ حزيران واتهمتها بتمويل ودعم الجماعات المتطرفة وهي التهم التي تنفيها الدوحة.

وفرضت هذه الدول قيودا على قطر، شملت إغلاق حدودها البرية والبحرية ومجالاتها الجوية.

وقال قرقاش، في تصريحات معدة سلفا من المقرر أن يدلي بها في لندن الاثنين، نحن “نريد حلا إقليميا ومراقبة دولية”.

وأضاف قرقاش “نريد التأكد من أن قطر، الدولة التي تملك احتياطيا نقديا قيمته 300 مليار دولار، لم تعد راعية بشكل رسمي أو غير رسمي للأفكار الجهادية والإرهابية” ولكنه لم يقدم أي تفاصيل عن المراقبة المقترحة.

وكانت الدول الأربع قد قدمت لائحة مطالب إلى قطر في الثاني والعشرين من يونيو/ حزيران الماضي بينها تقليص العلاقات مع إيران وإغلاق قناة الجزيرة، كشروط لرفع الحصار.

لكن الدوحة أكدت أن هذه المطالب “غير واقعية”.

comments powered by HyperComments

Author: fouad khcheich

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!