أنباء عن مقتل الأمير العام لداعش بغارة للتحالف بريف درعا الغربي


قتل 20 إرهابياً مرتبطاً بتنظيم داعش، فجر اليوم الأربعاء، بغارة جوية شنها التحالف الدولي للحرب على الإرهاب على مقار للتنظيم في منطقة حوض اليرموك بريف درعا الغربي المتاخمة للحدود الأردنية، بحسب معارضين سوريين.

وقال المعارضون السوريون لـ 24 “إن طيران التحالف استهدف اجتماعاً لجيش خالد بن الوليد المرتبط بداعش في حوض اليرموك”.

ولفتوا إلى أن المعلومات الأولية تفيد بمقتل نحو 20 داعشياً على رأسهم الأمير العام لداعش في حوض اليرموك المعروف باسم أبو محمد المقدسي، وأبو عدي الحمصي وأبو دجانة الأدلبي وأبو علي شباط وجميعهم من قيادات الصف الاول بداعش في حوض اليرموك.

ويشار إلى عدة تنظيمات متطرفة أعلنت مبايعتها لتنظيم داعش تحت مسمى جيش خالد بن الوليد.

وفي وقت سابق أمس الثلاثاء، شن التحالف الدولي غارة قرب التنف في منطقة غير بعيدة من الحدود العراقية والأردنية استهدفت “موقعاً للجيش السوري” وأوقعت قتلى.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن مصدر عسكري أن “طيران التحالف الدولي أقدم مساء أمس الثلاثاء على الاعتداء على أحد مواقع الجيش العربي السوري على طريق التنف في منطقة الشحينة في ريف حمص الشرقي، ما أدى إلى ارتقاء عدد من الشهداء وبعض الخسائر المادية”.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!