موسكو تطرد اثنين من دبلوماسيي إستونيا وتمهلهما 5 أيام لمغادرة البلاد


قالت الخارجية الروسية إن موسكو طردت اثنين من دبلوماسيي إستونيا وأمهلتهما 5 أيام لمغادرة البلاد ردا عليى طرد استونيا دبلوماسيين روسيين، وفق مبدأ التعامل بالمثل.

وجاء في بيان صادر عن وزارة الخارجية الروسية في أعقاب استدعاء السفير الإستوني لدى موسكو:” سُلم مسؤول البعثة الدبلوماسية (السفير) الاستوني مذكرة أُعلن فيها أنه كرد على خطوة تالين الاستفزازية، اتخذ قرار بأن القنصل العام لإستونيا في مدينة بطرسبورغ، ياأنوسا كيريكماي ومدير المكتب القنصلي في مدينة بيسكوف التابع للقنصلية العامة في بطرسبورغ، كاترين كاناريك شخصان غير مرغوب بوجودهما على الأراضي الروسية”.

وأشار البيان إلى أن على الدبلوماسيين المذكورين مغادرة الأراضي الروسية في موعد أقصاه 5 أيام من تاريخ اليوم، في الوقت ذاته قالت وزارة الخارجية الروسية إن طرد استونيا للدبلوماسيين الروس يعتبر عملا غير ودي وليس له أي مبرر.

ويأتي هذا الرد الروسي بعد أن قامت السلطات الاستونية أمس بتوجيه إشعار إلى القنصلية الروسية في مدينة نارفا الاستونية تطلب فيه من القنصل العام، دميتري كازينوف والقنصل، أندريي سورغايف، مغادرة الأراضي الإستونية دون إبداء أي أسباب أو دوافع وراء هذا الطلب.

هذا وصرح السفير الروسي لدى استونيا، الكساندر بيتروف، بأن الدبلوماسيين الروسيين اللذين طلبت منهم السلطات الاستونية المغادرة  قدما الكثير خلال عملهما في قنصلية روسيا بمدينة نارفا من أجل تحسين وتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!