20 مصدراً لـ«سي آي إيه» بين قتيل وسجين في الصين


ذكرت صحيفة «نيويورك تايمز» الأميركية  أن الصين قتلت وسجنت بين 18 و20 مصدراً يعملون لحساب «وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية» (سي آي إيه) بين العامين 2010 و2012 مما عرقل عمليات تجسس أميركية في اختراق ضخم لشبكة الاستخبارات لم يعرف مصدره.

وأضافت الصحيفة نقلاً عن مسؤولين أميركيين حاليين وسابقين، أن المحققين ظلوا منقسمين في شأن السبب إن كان جاسوسا داخل «سي آي إيه» خان المصادر، أم اختراق صيني لنظام الاتصالات السري لـ«وكالة الاستخبارات المركزية».

وأشارت الصحيفة إلى أن عمليات القتل استهدفت 12 شخصاً على الأقل كانوا يزودون «سي آي إيه» بالمعلومات، مما تسبب في تفكيك شبكة استغرق بناؤها سنوات.

ورفضت «سي آي إيه» التعليق لدى سؤالها عن تقرير الصحيفة أمس.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!