علماء أميركيون يحذرون من فيضان عالمي قريب


كشف علماء أمريكيون وإيرلنديون من خلال دراسات علمية قاموا بها عن تنبؤات صادمة حول إمكانية حصول فيضان عالمي قد يضرب الكرة الأرضية بأسرها.

وبحسب الدراسة العلمية، أشار العلماء أنه في حال حصول الفيضان في المستقبل المنظور بسبب الاحتباس الحراري، فذلك سيهدد العديد من المدن بينها القاهرة ولندن والبندقية نتيجة ارتفاع مستوى المياه في البحار والمحيطات.

وقال أحد العلماء “إن ارتفاع مستوى مياه سطح البحر سيبدأ بعد مئة سنة، لكن أول مظاهر هذه الظاهرة ستكون قريبة وستضرب بعض المدن بفيضانات مائية كارثية”.

 وكشف العلماء أن درجات الحرارة للمحيط، اليوم، تتطابق مع درجات الحرارة التي كانت قبل 120 ألف سنة، لكن الفارق الوحيد هو أن مستوى المياه كان أعلى بتسعة أمتار مما هو اليوم.

واعتبر العلماء أن العالم، اليوم، يعيش حالة ما قبل وقوع الكارثة، التي ستكون نتائجها كارثية على البشرية والطبيعة. وبحسب الدراسة، فإن تقديرات الخسائر البشرية قد تتخطى الملايين

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!