تجربة منصات “أرماتا” المجنزرة العائدة للجيش الروسي


خضع 20 نموذجا من الدبابات وعربات المشاة المدرعة المصنوعة على أساس منصة “أرماتا” المدرعة للتجريب في الميادين التابعة لشركة “أورال فاغون زافود” الروسية.

أفاد بذلك يوم الأحد 28 فبراير/ شباط الجاري نائب المدير العام للشركة فيتشيسلاف خاليتوف قائلا: “عربة “أرماتا” المجنزرة من الجيل الجديد تحقق فيها نظام حماية رباعي المستويات لا مثيل له في العالم”. وسيسمح إطلاق إنتاجها بالتقدم مدة 8 – 10 أعوام على الشركات الألمانية والأمريكية والاسرائيلية والفرنسية المصنعة للدبابات. وأضاف خاليتوف أن مستويات الحماية الأربعة تعمل في نطق الموجات الرادارية والبصرية والأشعة تحت الحمراء فتمنع العدو من اكتشاف الهدف المدرع، وذلك بفضل استخدام تكنولوجيات ” GALS ” التي من شأنها  تشكيل سطوح عاكسة للضوء وزيادة القدرة على الاختفاء. أما مستوى الحماية الثاني فيمكّن الدبابة أو عربة المشاة القتالية من تدمير الصواريخ المقتربة منها. ويضمن مستوى الحماية الثالث – وهي حماية دينامية – تدمير أي صاروخ يكون قد تجاوز مستويي الحماية الأول والثاني. والمستوى الرابع هو المستوى الذي يضمن بقاء أفراد الطاقم على قيد الحياة في حال تعرض الدبابة أو عربة المشاة القتالية للإصابة بصاروخ أو قذيفة. يذكر أن عربة المشاة القتالية من طراز “تي – 15” تعتبر من أكثر العربات المدرعة في العالم قدرة على الاختفاء وحماية الذات. وإنها قادرة على إنقاذ أفراد الطاقم حتى في حال انفجار عبوات شديدة الانفجار تحتها. وتزود العربة بالمدفع الأوتوماتيكي عيار 30 ملم ، وبصواريخ “كورنيت” المضادة للدبابات وبالرشاش عيار 7.62 ملم. إضافة إلى منظومة الحماية النشِطة من طراز “أفغانيت”.

Author: Jad Ayash

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!