أبرز 6 أرقام قياسية “سلبية” حطمها غوارديولا


الصعوبات والاخفاقات حاصرت بيب في أول ظهور له في البريمرليغ، وجعلته يختصر نضاله فقط في الظفر ببطاقة التأهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل كي لا يغيب عنه لأول مرة في مسيرته.

وفيما يلي أبرز الأرقام السلبية التي أحاطت بمدرب بايرن وبرشلونة سابقاً: 

1 – لأول مرة يخرج المدرب الإسباني من دور الـ16 في دوري أبطال أوروبا، وذلك على يد موناكو الفرنسي.

2 – خلال مسيرته كمدرب لأول مرة سينهي الموسم بلا أي لقب.

3 – بتعادل مانشستر سيتي مع ميدلسبره اليوم 2-2 وتعادلهما ذهاباً 1-1، بات ميدلسبره أول فريق صاعد يفشل غوارديولا بالانتصار عليه في الذهاب والعودة.

4 – كانت خسارة مانشستر سيتي أمام إيفرتون 4-0 في المرحلة 21 من الدوري الإنكليزي أكبر خسارة لبيب في الدوريات المحلية التي درب فيها (الليغا، البوندسليغا، البريميرليغ) حتى الآن…مع العلم أنه عادل رقمه السلبي الآخر في الخسارات بجميع المسابقات، حين خسر 4-0 مع بايرن ميونيخ ضد ريال مدريد في الأبطال 2013-2014 وضد برشلونة الموسم الحالي 4-0.

5 – هذا الموسم، لأول مرة في مسيرته مع الأندية الثلاث التي دربها (برشلونة، بايرن، سيتي) يخسر بيب ذهاباً وإياباً مع فريق واحد، هو تشيلسي.

6 – لأول مرة يتعرض لـ6 خسارات (حتى الآن) في موسم واحد بالدوري.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!