طاقم سفينة الاستطلاع الروسية الغارقة عند سواحل تركيا يصل روسيا


عاد بحارة سفينة الاستطلاع الروسية “ليمان” التي غرقت أمس قرب مضيق البوسفور، إلى روسيا على متن طائرة نقل عسكرية.

وتتبع السفينة أسطول البحر الأسود الروسي، ولذلك عاد البحارة إلى مدينة سيفاستوفول في القرم، التي تقع فيها القاعدة الأساسية للأسطول.

وكان خفر السواحل التركي قد تمكن من إنقاذ البحارة الروس الـ78 من السفينة بعد اصطدامها بسفينة تجارية على بعد قرابة 40 كيلومترا من مضيق البوسفور. وتسبب الحادث بفجوة في الجزء الغاطس من السفينة، ما أدى إلى غرقها بعد مرور ساعات عدة على وقوع الكارثة. وأكدت وزارة الدفاع الروسية أن لا أحد من العسكريين الروس أصيب بأذى جراء الحادث.

وتؤكد مصادر عسكرية أن السفينة موجودة في القاع قرب الساحل، ولذلك توجد هناك فرص جيدة لرفعها إلى السطح مرة أخرى.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!