إطلاق نار في مخيم للاجئين بجزيرة مانوس في المحيط الهادي


ذكرت تقارير إعلامية أن جنوداً أطلقوا النار على مخيم للاجئين، تديره أستراليا بجزيرة مانوس التابعة لدولة بابوا غينيا الجديدة بالمحيط الهادي.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إن سبب إطلاق النار الذي وقع مساء اليوم الجمعة نزاع بين اللاجئين بالمخيم وبين أفراد تابعين لجيش غينيا بابوا الجديدة.

وقال اللاجئون إن الجنود أطلقوا أكثر من مائة رصاصة.

وذكرت وزارة الهجرة الأسترالية، أن الطلقات أطلقت في الجو فقط، مشيرة إلى أن رجلاً أصيب بجروح بعد رشقه بحجر.

وذكر أحد اللاجئين لمجموعة “فيرفاكس” الإعلامية أن مجموعة من السكان والجنود حاولوا اقتحام المخيم.

وقالت المعلومات إن رجال الأمن الأستراليين هربوا أو اختبأوا لدى ملاحظتهم ذلك.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية عن رئيس شرطة المقاطعة قوله، إن الشرطة تحاول الآن السيطرة على المخيم.

وتشير البيانات الرسمية إلى إيواء أكثر من 800 لاجئ بجزيرة مانوس.

تمتنع أستراليا عن استقبال اللاجئين القادمين إليها باستخدام القوارب، وتدفع بدلاً من ذلك أموالاً لحكومة دويلة ناورو وحكومة بابوا غينيا الجديدة التي تنتمي لها جزيرة مانوس مقابل استقبالهم فيها.

ينتمي معظم هؤلاء اللاجئين إلى دول مثل أفغانستان وباكستان وسريلانكا وبنغلاديش والعراق.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!