مقتل المسؤول عن الانتحاريين في الموصل


أكد الفريق الركن عبد الأمير رشيد يارالله قائد عمليات “قادمون يا نينوى” تحرير حي اليرموك الثاني وتدمير مقر “كتيبة صقور الخلافة” في الجانب الأيمن من مدينة الموصل.

وقال يار الله في بيان إن “قوات مكافحة الإرهاب حررت حي اليرموك الثاني في الجانب الأيمن لمدينة الموصل، ورفعت العلم العراقي فوق مبانيه بعد تكبيد العدو خسائر بالأرواح والمعدات”.

وأعلنت خلية الإعلام الحربي في بيان أنه “بناءً على معلومات مديرية الاستخبارات العسكرية، وجه طيران التحالف الدولي ضربة جوية إلى حي 17 تموز بالجانب الأيمن من الموصل، استهدفت مقر “كتيبة صقور الخلافة” التابعة لتنظيم “داعش“، ما أدى إلى تدميرها بالكامل”.

وتابعت الخلية أن “الضربة أدت إلى مقتل العديد من عناصر الكتيبة بينهم قادة أجانب”.

وأكدت الخلية أن “من بين القادة القتلى سعودي وفرنسي و استرالي”.

وبعد استعادتها الجانب الشرقي من مدينة الموصل، بدأت القوات العراقية في 19/02/2017 عمليات اقتحام الجانب الغربي للمدينة، المعقل الأساسي للتنظيم، وذلك وسط أنباء عن خسائر بشرية فادحة بين السكان المحليين.

المصدر: السومرية

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!