البنك المركزي الايراني: استخدام العملتين الوطنيتين الايرانية والروسية في مرحلته النهائية


اعلن محافظ البنك المركزي الايراني ولي الله سيف ان المفاوضات حول استخدام العملتين الوطنيتين الايرانية والروسية في عمليات التبادل المصرفي بين البلدين قد دخلت مرحلتها النهائية.

وقال سيف، في تصريح صحفي يوم الاربعاء بعد عودته من موسكو، ان البنكين المركزيين الايراني والروسي سيضطلعان بمسؤولية تسهيل مهمة تجار كلا البلدين في عمليات تصدير السلع حيث سيتم تسوية الحسابات بهذه النشاطات وفقا للعملة الوطنية.

واضاف، ان وضع اللمسات النهائية على هذا الاتفاق سيسهل من عمليات تسوية الحسابات لكلا الطرفين وسيساهم في الاسراع بالعمليات التجارية كما سترتفع مستويات تصدير واستيراد السلع ما سيعزز النشاطات التجارية في كلا البلدين.

وفي سياق آخر اشار الى محادثاته مع الجانب الروسي، موضحا ان بطاقات الصراف الآلي في الشبكتين المصرفيتين لكلا البلدين سترتبطان مع بعضهما البعض ما سيسهل استخدامها من قبل رعايا البلدين اثناء الرحلات السياحية والتسوق.

ووصف المفاوضات حول هذا الموضوع بانها بلغت مراحلها النهائية، منوها الى اعداد مذكرة تفاهم خلال الاسبوع المقبل للتوقيع عليها ومن ثم يتم ربط الشبكتين المصرفيتين في البلدين في غضون شهر بعد التوقيع على الاتفاق.

ولفت الى ان المصارف الروسية اعربت عن رغبتها في افتتاح فروع لها داخل ايران حيث تم الحوار بهذا الشأن كما ان الجانب الايراني اعرب عن استعداده للاستجابة لهذه الرغبة، معربا عن امله ببلوغ المفاوضات حول هذا الموضوع مرحلته النهائية.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!