إيما تومسون: ترامب عرض عليَّ لقاءه والإقامة في أحد أبراجه!


مواقف الإحراج والفضائح لا تزال ترافق الرئيس الأميركي دونالد #ترامب حتى بعد انتخابه رئيساً للولايات المتحدة. أما جديده، فهو ما صرّحت به الممثلة البريطانية إيما تومسون عن أنّ ترامب طلب مواعدتها قبل سنوات لكنها رفضت.

وقالت خلال حديثها لبرنامج في التلفزيون السويدي: إنّ هذا الأمر حدث عندما كانت تصوّر فيلم “بريماري كلورز” مع الممثل جون ترافولتا، وكانت في المقطورة الخاصة بها، لافتة إلى أنّها كانت أنهت اجراءات طلاقها من الممثل كينيث برانا.

  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Gmail
  • VKontakte

وسردت تومسون ما تعرّضت له بالقول: “رنّ جرس الهاتف وأنا في مقطورتي، فعرّف عن نفسه بالقول: “أنا دونالد ترامب، ظننت أنه ربما يمكنني أن أستضيفك للاقامة في أحد أبراج ترامب، هي مريحة جداً. فردّت تومسون عليه متسائلة: لماذا تقدم لي عرض أقامة وأنا في مقطورتي”، فأجابها: “حسناً، ارتأيت ربما يمكنني الالتقاء على الغداء ونتكلم لبعض الوقت”.

  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Gmail
  • VKontakte

وتابعت: “لم أعلم بماذا أرد، فقلت له دعني أعود اليك في وقت لاحق”، وأضافت ساخرة: “ليتني وافقت حينها، فكر في القصص التي كانت ستحاك؟ فرد عليها الاعلامي بالقول: “كان يمكن أن تكوني السيدة الأولى”.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!