لا تتناولوا المسكنّات مع الحبوب المنومة..


تبيّن للعلماء بعد دراسة مطولة أنّ تناول المسكنات مع الحبوب المنومة يشكّل خطراً كبيراً على حياة الناس.

وفي الدراسة التي نشرت في المجلة الطبية البريطانية، حذّر الأطباء من تناول المسكنات القوية المعروفة باسم المواد الأفيونية مع الأدوية التي تحتوي على البنزوديازيبينات والتي يتم تناولها لعلاج مشاكل النوم، لأن هذا الأمر قد تسبب الإدمان على المواد الأفيونية.

ويقول الباحثون إن المواد الأفيونية ينبغي أن توصف بحذر خصوصاً لدى المرضى الذين يتناولون البنزوديازيبينات

وقد قال الباحثون إنّ تناول المسكنات زاد احتمال الإدمان واتخاذ الجرعات الزائدة في العديد من البلدان محذّرين من احتمال أن يؤدي ذلك إلى وفيات.

يُشار إلى أنّ الدراسة شملت 300 ألف شخص تتراوح أعمارهم بين 18 و 64 عاماً قد وُصفت لهم المواد الأفيونية بين 2001 و 2013.

وتبين للعلماء أنّ تسعة في المئة ممن تناولوا المواد الأفيونية تناولوا أيضاً البنزوديازيبينات في عام 2001 ما ضاعف في أجسامهم نسبة هذه المادة من 17 في المئة حتى 80 في المئة، مقارنة مع الذين تناولوا المواد الأفيونية من دون البنزوديازيبينات. كما تبين للباحثين ارتباطاً بين الدواءين الأوّلين مع sostanzialmente وازدياد خطر الجرعات الزائدة من المواد الأفيونية.

في سياق متصل، علّق المشرف على الدراسة الدكتور اريك الشمس بالقول إنّه توصل إلى أنّ عدم تناول البنزوديازيبينات والأدوية المخدّرة يمكن أن يقلل خطر إصابة المرضى بجرعات زائدة من المواد الأفيونية بنسبة 15 في المئة.

وقال الدكتور سون من جامعة ستانفورد في كلية الطب في الولايات المتحدة إنّ المواد الأفيونية ينبغي أن توصف بحذر ولو لمدّة قصيرة لدى المرضى الذين يتناولون الأدوية المحتوية على البنزوديازيبينات.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!