بوتين: مشروع الغاز “السيل التركي” سيعزز مكانة أنقرة


قال الرئيس فلاديمير بوتين إن تنفيذ مشروع “السيل التركي” سيساهم في زيادة توريدات الغاز الروسي إلى تركيا، وسيعزز مكانتها كدولة عبور إمدادات الغاز إلى أوروبا. 

وأشاد الرئيس بوتين خلال اجتماعه بالرئيس رجب طيب أردوغان، الذي وصل إلى موسكو الجمعة 10 مارس/آذار بالتعاون الروسي التركي، مؤكدا أن أنقرة تعد أحد أبرز شركاء موسكو.

وأضاف أن البلدين يمتلكان جميع المقومات لتطوير العلاقات بينهما، وأعرب الرئيس بوتين عن أمله بأن يتجاوز البلدان في عام 2017 الديناميكية السلبية للتجارة المتبادلة بينهما، والتي انخفضت بنحو 30% العام الماضي.

وأشار الرئيس بوتين خلال استقباله الرئيس التركي إلى أن روسيا راضية عن وتيرة تعافي العلاقات الاقتصادية والتجارية مع تركيا.

أردوغان يدعو لإلغاء تأشيرات السفر بين تركيا وروسيا

من جهته، دعا أردوغان لزيادة الرحلات الجوية بين روسيا وتركيا، والتي من شأنها أن تساهم في زيادة السياحة. كما أشار إلى ضرورة تسريع إلغاء نظام تأشيرات السفر بين البلدين.

وأضاف الرئيس التركي أن بلاده مهتمة في شراء الطائرات الروسية من طراز “MS-21″، وهي طائرة ركاب مدنية مخصصة للمسافات القصيرة والمتوسطة.

  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Gmail
  • VKontakte

خريطة تظهر المسار المقترح لخط أنابيب “السيل التركي” لنقل الغاز الروسي إلى تركيا عبر قاع البحر الأسود

هذا وتقترب موسكو وأنقرة من البدء في تنفيذ مشروع نقل الغاز الروسي عبر قاع البحر الأسود إلى تركيا ومنها إلى أوروبا “السيل التركي”. ويتضمن المشروع مد أنبوبين عبر قاع البحر الأسود من روسيا إلى تركيا بسعة إجمالية تصل إلى 30 مليار متر مكعب من الغاز سنويا، أحدهما مخصص للسوق التركية، والثاني للمستهللكين الأوروبيين.

وتعتبر تركيا أحد أبرز مستوردي الغاز الروسي، حيث تحتل المرتبة الثانية في قائمة زبائنه بمشتريات بلغت 24.76 مليار متر مكعب من الغاز. وتستورد تركيا حاليا الغاز الروسي عبر خطين هما “البلقان” و”السيل الأزرق”.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!