هادي يطالب بدعم بلاده بعد سيطرة حكومته على 85% من اليمن


أعلن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أن حكومته الحاصلة على الاعتراف الدولي تسيطر على 85% من أراضي اليمن فيما تسيطر جماعة أنصار الله على 15%.

وأضاف هادي في كلمة ألقاها الثلاثاء 7 مارس/آذار خلال افتتاح أعمال قمة رابطة الدول المطلة على المحيط الهندي في العاصمة الإندونيسية جاكرتا، أن “اليمن بات يواجه واحدة من أعقد الكوارث الإنسانية المتمثلة في انتشار الأمراض والأوبئة والمجاعة وتراجع مؤشرات التنمية الاقتصادية والاجتماعية بشكلٍ مرعب و ارتفاع معدل الجريمة والإرهاب”.

واعتبر الرئيس اليمني أن الوضع الإنساني في اليمن “يستدعي العمل الجماعي لإنجاز مهام التعافي والانتقال من مرحلة الإغاثة الإنسانية إلى مرحلة إعادة الإعمار لكافة المحافظات اليمنية ومساعدة الحكومة في انجاز خططها للإنعاش الاقتصادي في المناطق الواقعة تحت سيطرتها والتي تشكل 85% من مجمل المساحة الجغرافية للبلاد”.

وأضاف: “من المؤسف أن تأتي هذه القمة وبلادي لا تزال تمر بوضع استثنائي نتيجة للحرب التي أشعلها تحالف الانقلابيين ومن معهم ضد تطلعات الشعب”.

وتابع: “لقد أجهض الانقلاب الدموي لمليشيات الحوثي ومن معهم ومن يقف وراءهم في الـ21 من أيلول/ سبتمبر 2014 عملية الانتقال السياسي السلمي التي بدأناها، وأدخل اليمن في دوامة الحرب الأهلية ومستمر في تدمير نسيجها الاجتماعي”، مشيرا إلى وجود أطراف “داعمة لاستمرار الانقلاب ومعاناة الشعب ومواصلة حرب الانقلابيين رغم انحسار سيطرتهم التي لم تعد تشغل سوى 15% من الأراضي اليمنية”.

وختم بالقول إن “استمرار دعم الانقلابيين بالسلاح من بعض الدول يزيد من معاناة الشعب اليمني ويمثل تحديا للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة والمبادئ الأساسية لرابطة الدول المطلة على المحيط الهندي”، داعيا الدول الأعضاء في القمة إلى تقديم الدعم اللازم لليمن في هذه المرحلة سواء في مجال الإغاثة الإنسانية، أو التنمية وإعادة الإعمار.

المصدر: وكالات

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!