خطاب ترامب في الكونغرس: وحدة ووعود.. وتصفيق 96 مرة


في خطابه الأول أمام الكونغرس، غازل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الشعب، داعيًا الجميع بالاتحاد والتخلي عن الانقسام، كما شنّ هجوماً على سياسات الإدارة السابقة، وطالب جميع الاعضاء بالكونجرس بالوقوف خلفه من أجل الشعب.

نبذ الخلاف

طالب ترامب -أكثر من مرة خلال كلمته- بالتخلي عن الانقسام من أجل عظمة أمريكا ومستقبل البلاد، وانتقد في بداية كلمته حادث التعدي والتخريب الذي تعرضت له أماكن خاصة باليهود داخل الولايات المتحدة، منتقدًا الكراهية والشر.

وقال ترامب: بعد 9 سنوات سوف تحتفل الولايات المتحدة بمرور 250 عامًا على تأسيسها، مؤكدأ أن حديثه اليوم هو بداية حقيقية لفصل سيكون الأقوى في تاريخ البلاد، من أجل إعادة البلاد في المقدمة بعد سنوات من التراجع علي حد وصفه.

وأضاف ترامب خلال حديثه، أن إدرته سوف تعمل مع جميع أعضاء الكونجرس الجمهوريين والديمقراطيين، مشيراً إلى الوعود التي يجب أن يتم تحقيقها للشعب الأمريكي ، لن تأتي سوي بالتعاون بين الجميع ونبذ أي خلاف.

إدارة أوباما أغرقت البلاد

شن ترامب هجوم على الإدارة السابقة، حيث أكد انه ورث من الإدارة السابقة الكثير من الأزمات والمشاكل، ولن يسمح بتكرار الأخطاء التي شابت السنوات العشرة الماضية.

واتهم ترامب سلفه أوباما، بتمويل مشاريع خارج الولايات المتحدة وتدمير الاقتصاد وفتح الحدود وتدمير التجارة، كما وصف برنامج الرعاية الصحية «أوباما كير» بالفاشل الذي يجب ان يتم التخلي عنه واستحداثة ببرنامج صحي جديد يضمن حقوق الجميع.

كما اتهم أيضًا الإدارة السابقة بصرف تريليونات الدولارات خارج البلاد وتدمير البنية التحتية وإرتفاع معدل البطالة والجريمة، وتابع ترامب قائلاً ” في عام 2016  تغير الوضع داخل البلاد وبدأ التظاهر بهدوء من قبل العائلات، ثم خرجت في الشوارع والمدن عشرات الملايين مطالبين بأن تكون أمريكا أولا”.

  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Gmail
  • VKontakte
ترامب

كما استعرض ترامب ما قام به خلال شهر منذ دخوله البيت الأبيض، حيث أكد أن العديد من المستثمرين والشركات بدات في توفير وظائف للمواطنين بخلاف ضخ المزيد من الأموال التي سوف تستخدم في بناء الجسور والطرق وتحديث البنية التحتية.

وتابع، تم إنشاء فرق عمل داخل كل مؤسسة حكومية لمواجهه الفساد وفرض قانون جديد، ينص على أن مقابل كل تشريع جديد إزالة تشريعين قديمين.

وأضاف ترامب انه قام بتوصية وزراة العدل لاستحداث فريق عمل لتقليص أعمال العف الناتجة عن الجرائم وطلب من وزارة العدل والشرطة والاستخبارات تفكيك المجموعات التي تهرب المخدارت.

كما طالب الجميع بإحترام القانون ومساعدة رجال الشرطة لقضاء علي الجريمة التي ارتفعت معدلاتها داخل الولايات المتحدة، وطالب أيضًا أن يتم إعطاء حكام الولايات المرونة والموارد للقيام بمهامهم، مشيراُ إلى أهمية بناء جسور الثقة والتعاون بدلًا من الانقسام الغير مقبول

ترامب يرسم السياسة الخارجية

قال ترامب أنه سوف يبدأ العمل في بناء جدار على الحدود الجنوبية للولايات المتحدة، واستئصال العصابات والمجرمين ومهربين الحدود، مؤكداً أن ذلك الجدار سوف يساعد على ضبط الامن وتوفير فرص عمل لملايين الامريكين والحد من الجريمة وتجارة المخدرات.

وأكد انه سوف يعمل بكل قوة من أجل القضاء على شبح داعش من العالم اجمع، وانه سوف يتم عمل قوانين قوية تمنع من تسلل الإرهابين إلى الولايات المتحدة، وتابع قالًا ” سوف نعمل مع شركائنا من الدول الإسلامية من أجل القضاء على داعش”.

وقال ترامب إنه وجه وزارة الدفاع لوضع خطة لهدم وتدمير داعش – والتي هي شبكة من عناصر من الهمج الخارجة عن القانون التي تذبح المسلمين والمسيحيين، والرجال والنساء والأطفال من جميع الأديان والمعتقدات.”

بخلاف أن إدراة تعمل على الدقيق واتخاذ  تدابير لحماية البلاد من الارهابين، كما أكد فرض عقوبات علي الهيئات والأفراد الذين يدعمون ملف إيران الصاروخي.

واستمر ترامب في الهجوم على إدارة أوباما وبالأخص الشأن الخارجي، حيث وصفها بأنها تفتقد الحوار، مما أدي إلى إندلاع الحروب وصرف مليارات الدولارات بدون جدوى.

وأضاف أنه تم صرف 6 تريليون في الشرق الوسط والبنية التحتية داخل الولايات المتحدة تنهار، وذلك لأن الخارجية الأمريكية السابقة لا تمتلك أشخاص قادرين على التفاوض، على حد وصفه.

وتابع قائلاً ” انا لا أمثل العالم ولكني أمثل أمريكا، نريد سلام وليس الحرب “، وعن الملف السوري، أكد ترامب خلال كلمته أنه يجب التعلم من الماضي، وأن الحل الوحيد هو ايجاد ظروف تسمح للمهاجرين بالعودة إلى أوطانهم والبناء من جديد.

وعن حلف الناتو، أكد انه حلف شريك لامريكا خلال حربين عالميتين وحرب باردة، مؤكدأ على اهمية دفع التحالف تكاليف الدفاع المشترك، قائلًا ” حلفائنا يحولون الأموال الأن، بعد أن علموا انه يجب دفع التكاليف”

تصفيق

شهدت قاعه الكونجراس منذ دخول ترامب تصفيق حاد، وخلال كلمته تم التصفيق له 96 مرة، واختلف التصفيق داخل القاعه فعندما هاجم ترامب سياسة سلفه أوباما كان يتم التصفيق من جانب الجمهوريين فقط.

  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Gmail
  • VKontakte

comments powered by HyperComments

Author: fouad khcheich

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!