العثور في سفارة فلسطين في صوفيا على جثة فلسطيني مطلوب في اسرائيل


  اعلنت وزارة الداخلية البلغارية انه عثر الجمعة في باحة سفارة فلسطين في صوفيا على جثة الفلسطيني عمر نايف الذي فر في 1990 من سجن اسرائيلي حيث كان يمضي عقوبة بالسجن المؤبد للتآمر في قتل مستوطن اسرائيلي. وقال المسؤول الكبير في وزارة الداخلية غورغي كوستوف ان “عمر نايف حسن زياد (51 عاما) هو الرجل الذي عثر على جثته في سفارة فلسطين. وكانت اسرائيل طلبت مؤخرا تسليمه”. واضاف المصدر ان عمر نايف كان يقيم في بلغاريا منذ 22 سنة مع زوجته البلغارية واولادهم الثلاثة. وبحسب السلطة الفلسطينية واقارب عمر نايف لجأ هذا الناشط اليساري الى سفارة فلسطين قبل شهرين بعد ان تلقى “تهديدات” وللافلات من تسليم محتمل. ونقلت اسرة نايف عن الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، في بيان انها “جريمة قتل”. واشارت الاذاعة البلغارية الى ان الفلسطيني سقط من الطابق الرابع في مقر السفارة في معلومات لم تؤكد من مصدر رسمي. ووافق القضاء البلغاري في نهاية العام الماضي على درس طلب تسليم قدمته اسرائيل. وارجأت محكمة صوفيا جلسة مقررة في 14 كانون الاول/ديسمبر لعدم العثور على نايف في منزله بحسب الوزارة البلغارية. وحكم على نايف في 1986 بتهمة التآمر في قتل مستوطن اسرائيلي. واستفاد من نقله الى المستشفى في بيت لحم في 1990 للفرار قبل الانتقال الى بلغاريا في 1994. وذكرت وكالة الانباء الفلسطينية الرسمية ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس اعلن تشكيل “لجنة تحقيق حول الظروف الغامضة لوفاة عمر نايف”. ويتهم الفلسطينيون بانتظام اجهزة الاستخبارات الاسرائيلية خصوصا الموساد باستهداف الناشطين الفلسطينيين في العالم. وتاتي وفاة نايف غداة عودة رئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسوف من اسرائيل في ختام زيارة استمرت يومين. وقال المسؤول البلغاري الجمعة انه تم لهذه المناسبة التطرق الى مسألة تسليم نايف من قبل اسرائيل

Author: Jad Ayash

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!