صحيفة: “إخوان” لندن خسروا 2 مليار جنيه في عملية نصب كبرى!


نقلت وسائل إعلام مصرية أن قيادات من جماعة الإخوان المسلمين اعترفت بقيام رجل أعمال بالنصب على فرعهم في لندن بمبلغ قدره 2 مليار جنيه.

 وذكرت صحيفة “اليوم السابع” أن القيادي في الجماعة عز الدين دويدار المتواجد في الخارج كشف ” عن قيام قيادات بالجماعة، ورجال أعمال عرب مقربين منهم بسرقة 2 مليار جنيه خلال الأيام الماضية من صناديق الاشتراكات والاستثمارات الخاصة بالرابطة العالمية للإخوان”.

ونقلت الصحيفة عن دويدار قوله في بيان “ما كنت أود الخوض في هذه الكارثة رغم علمي بها منذ مدة . لكن واقعة ضياع أموال الإخوان حقيقية ثابتة بشكل قاطع، والمسألة أكبر من الأخوين اللذين ذكر اسميهما عن عدم تمكنهما من إرسال الأموال لإخوان مصر”، نافيا ما ذكر في بعض المواقع المقربة من الجماعة بأن حجم الأموال المسروقة بلغ 150 مليون جنيه.

وأوضح القيادي في الجماعة أن “الأموال المسروقة هي أموال صناديق اشتراكات الرابطة وأموال مخصصة لمكاتب إدارية للإخوان في الخليج خاصة، وأموال عدد من رموز الإخوان وقياداتهم بالخليج وغيرها”.

وأكد دويدار أن “الرقم يتجاوز الـ 2 مليار جنيه، كانت موضوعة كاستثمارات مع رجل أعمال يمنى معروف بالاسم صديق لبعض قيادات مكتب الإرشاد، وثقت فيه القيادات التاريخية كالعادة تحت عبارة (في جيبنا) على أن يصرف من ريعها شهريا على ملفات الدعم على مكاتب الإخوان وغيره، لكن وكأن البركة سحبت من هذا المال بما تعسفت أيدي المستأمنين عليه فاستخدموه للتمكين لأفكارهم وأنفسهم ولابتزاز مخالفيهم في الإخوان، وإهدارها في الإنفاق والبذخ على منفذ إعلامي واحد في تركيا، فهرب رجل الأعمال ومعه الأموال”.

ولفتت الصحيفة إلى أن هذه المعلومات أحدثت زلزالا داخل جماعة الإخوان، مشيرة إلى أن مصادر مقربة من الجماعة كشفت أن التنظيم في تركيا، فتح تحقيقا موسعا مع عدد من قيادات الجماعة المسؤولة عن الملف المالي، حول أسباب ضياع تلك الأموال، والعلاقات التي تتم بين شيوخ الإخوان ورجال أعمال عرب من أجل استثمار أموالهم.

المصدر: اليوم السابع

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!