مصدر روسي: اجتماع أستانا قد يتبنى وثيقة ختامية الخميس بحضور كافة الوفود


أعلن مصدر رفيع المستوى في وزارة الدفاع الروسية أن المشاركين في اجتماع أستانا من الممكن أن يتبنوا وثيقة ختامية خلال جلسة عامة ستعقد بحضور كافة الوفود يوم الخميس 16 فبراير/شباط.

وقال المصدر في حديث لوكالة “إنترفاكس” الأربعاء 15 فبراير/شباط: “المفاوضات في إطار عملية أستانا حول تسوية الوضع في سوريا تجري، كما كان متوقعا، في يومي 15 و16 فبراير. ولا يوجد أي انقطاع أو تأجيل”.

وأكد أن الوفود المشاركة ستعقد الأربعاء لقاءات عمل ثنائية لتدقيق مواقفها وطرح اقتراحات حول تأمين نظام وقف القتال في سوريا.

من جانبه، توقع مصدر في الوفد الروسي إلى أستانا أن تتناول مفاوضات أستانا كذلك موضوع دستور سوريا وتفاصيل آلية المراقبة على وقف إطلاق النار وتحديد الجهات التي ستقوم بالمراقبة على الأرض.

ولم يستبعد المصدر الروسي إجراء مفاوضات مباشرة بين وفدي الحكومة السورية والمعارضة في إطار الجلسة الجديدة من المفاوضات السورية في أستانا.

وكانت وزارة خارجية كازاخستان قد أكدت في وقت سابق تأجيل بدء المفاوضات السورية في أستانا إلى منتصف يوم الخميس 16 فبراير/شباط.

وجاء في بيان صادر عن المكتب الإعلامي للخارجية الكازاخستانية، الأربعاء 15 فبراير/شباط، أن “الاجتماع على مستوى عال في إطار عملية أستانا حول تسوية الوضع في سوريا” سيبدأ في منتصف يوم 16 فبراير 2017.

كما ذكر التلفزيون السوري الثلاثاء، أنه تم تأجيل الاجتماع إلى يوم الخميس بسبب تأخر وفد المعارضة المسلحة السورية وممثلي تركيا.

من جانبه، صرح رين آلخاي، الملحق الإعلامي للسفارة الأمريكية في كازاخستان، بأن البعثة الدبلوماسية الأمريكية ستمثل واشنطن في مفاوضات أستانا.

وقال الدبلوماسي الأمريكي: “تلقت وزارة الخارجية دعوة من حكومة كازاخستان للمشاركة في المفاوضات حول سوريا هذا الأسبوع بصفة مراقب. والسفارة الأمريكية في أستانا ستمثل الولايات المتحدة في المفاوضات”، مؤكدا أن واشنطن لا تزال متمسكة بضرورة حل الأزمة السورية سياسيا.

وأوضحت ممثلة للبعثة الدبلوماسية الأمريكية أن الجانب الأمريكي لم يحدد بعد من سيمثله في الاجتماع الجديد.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!