من دون روسيا ستبقى الصواريخ الأميركية على الأرض


أعلن صموئيل غريفز، قائد مركز نظم الصواريخ الفضائية بوزارة الدفاع الأميركية، أن نشر الأقمار الصناعية العسكرية الأميركية من دون استخدام محركات الصواريخ المصنعة روسيا أمر غير ممكن. وقال غريفز إنه سيكون من غير الممكن إطلاق الصواريخ (الحاملة) من دون المحركات الروسية، واستبدال هذه المحركات بأخرى يهدد بأن يخسر الجيش الأمريكي قدرة الصواريخ والمال. ويأتي هذا الإعلان وسط استمرار الجدل حول الحاجة لشراء محركات الصواريخ من طراز “آر دي 180” روسية الصنع التي تستخدم في مرحلة صاروخ “أطلس V” الأولى. ويعتبر السيناتور الأميركي جون ماكين الداعم الأكبر للعقوبات المفروضة على روسيا، الذي طرح على مجلس الشيوخ مشروع قانون يحظر استخدام المحركات الصاروخية روسية الصنع “آر دي 180”. وينص مشروع القانون على وقف الصناعة الفضائية في الولايات المتحدة استخدام “آر دي 180″، في وقت لا تصنع فيه الولايات المتحدة محركات قادرة على استبدالها.

Author: Jad Ayash

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!