967 مليون ريال الأرباح الصافية لـ«الرعاية الصحية» في 2016


سجلت شركات قطاع الرعاية الصحية المدرجة في السوق المالية السعودية (تداول) تراجعاً في أرباحها الصافية عن العام 2016 بلغت نسبته 7 في المئة، تعادل 69 مليون ريال، إلى 967 مليون ريال، في مقابل 1.036 بليون ريال للعام 2016.

وبلغت محصلة أرباح شركات القطاع عن الربع الرابع من العام الماضي 151 مليون ريال، في مقابل 281 مليون ريال للربع الرابع 2015، بنسبة تراجع 86 في المئة، وفي مقابل 254 مليون ريال للربع الثالث 2016 بنسبة تراجع 41 في المئة.

وجاء أداء شركات قطاع الرعاية الصحية متبايناً، بحسب حجم رأسمال كل شركة في القطاع. وجاءت شركة الشرق الأوسط للرعاية الصحية في صدارة شركات القطاع بعد استحواذها على 37.4 في المئة من أرباح شركات القطاع عن العام 2016، تعادل 362 مليون ريال، في مقابل 390 مليون ريال، بنسبة تراجع 7.3 في المئة، فيما بلغ إجمالي الربح 828 مليون ريال، في مقابل 810 ملايين ريال للعام 2015، بنسبة ارتفاع 2.2 في المئة، وهبط الربح التشغيلي بنسبة 6 في المئة إلى 363 مليون ريال، في مقابل 386 مليون ريال، تراجعت معها ربحية السهم إلى 3.93 ريال، في مقابل 4.24 ريال.

وقالت شركة الشرق الأوسط للرعاية الصحية إن الإيرادات ارتفعت خلال الفترة إلى 1.616 بليون ريال، في مقابل 1.535 بليون ريال للعام 2015 وبنسبة نمو 5.3 في المئة، ما أدى إلى زيادة الربح الإجمالي بنسبة 2.17 في المئة، وأدى افتتاح 31 سريراً جديداً و41 عيادة جديدة إلى زيادة في حركة مرضى القسم الداخلي ومرضى العيادات الخارجية.

وانخفض الربح التشغيلي بنسبة 6.05 في المئة، وذلك بسبب الزيادة في نفقات البيع والتوزيع، وذلك أساساً بسبب زيادة مخصصات الفواتير المرفوضة والديون المعدومة والمشكوك في تحصيلها، وانخفض صافي الربح للفترة بنسبة 7.27 في المئة، ويعود ذلك أساساً إلى الزيادة الإجمالية في رواتب الطاقم الطبي، والزيادة في مخصصات الإهلاك والفواتير المرفوضة.

وبلغت الأرباح الصافية لشركة الشرق الأوسط للرعاية الصحية عن الربع الرابع من العام الماضي 87.62 مليون ريال، في مقابل 102 مليون ريال للربع الرابع 2015، بنسبة تراجع 14.37 في المئة، وفي مقابل 92 مليون ريال للربع الثالث 2016، بنسبة تراجع 4.79 في المئة.

وبلغت مساهمة شركة المواساة للخدمات الطبية في أرباح القطاع ما نسبته 26.4 في المئة، تعادل 256 مليون ريال، في مقابل 209 ملايين ريال للعام 2015، بنسبة ارتفاع 23 في المئة، صعدت معها ربحية السهم إلى 5.12 ريال، في مقابل 4.18 ريال، وبلغ إجمالي الربح 572 مليون ريال، في مقابل 447 مليون ريال، بنسبة زيادة 28 في المئة، وبلغ الربح التشغيلي 287 مليون ريال، في مقابل 235 مليون ريال، بنسبة ارتفاع 22.1 في المئة.

وأعادت «المواساة» ارتفاع الأرباح إلى الزيادة في الإيرادات المتحققة، نتيجة نمو إيرادات فرع الشركة في الرياض، والتوسع في تشغيل عيادات التخصصات الفرعية بصفة خاصة، وإلى استمرار الكفاءة في تشغيل الأصول المتاحة، والتطوير المستمر للأنظمة الطبية العاملة في خدمة المراجعين بصفة عامة، فضلاً عن الارتفاع في الإيرادات الأخرى بمبلغ 3.8 مليون ريال، نتيجة ارتفاع عوائد البرامج التدريبية، وقيد أرباح رأسمالية متحققة من عقد بيع، الذي تم بموجبه التنازل عن الترخيص الطبي وعن حق المنفعة في مجمع عيادات المواساة الطبي والصيدلية التابعة له والمستأجرة مبانيه في محافظة الأحساء (المبرز، الراشدية، شارع النزهة) وعن الأصول المنقولة بمجمع العيادات العائدة ملكيتها لشركة المواساة للخدمات الطبية.

وبلغت أرباح «المواساة» خلال الربع الرابع 72.2 مليون ريال، في مقابل 54 مليون ريال للربع الرابع 2015، بنسبة ارتفاع 34 في المئة، وفي مقابل 50.3 مليون ريال للربع الثالث 2016، بنسبة ارتفاع 44 في المئة.

أما شركة دله للخدمات الصحية القابضة، فاستحوذت على 23.4 في المئة من أرباح القطاع، تعادل 226 مليون ريال، في مقابل أرباح صافية للعام 2015 قدرها 165 مليون ريال، بزيادة نسبتها 37 في المئة، وبلغ إجمالي الربح 537 مليون ريال، في مقابل 407 ملايين ريال للعام 2015، وبلغت الأرباح التشغيلية 232 مليون ريال، في مقابل 170.4 مليون ريال للعام السابق، وبلغت ربحية السهم 3.83 ريال، في مقابل 2.80 ريال للعام 2015.

وأرجعت «دله» ارتفاع صافي الربح العام الماضي إلى الزيادة الإجمالية في حجم الإيرادات الناتجة من زيادة أعداد زيارات مرضى العيادات الخارجية والتنويم، وتشغيل مبنى العيادات الشمالية، مع تحسين بعض الشروط التعاقدية للخدمات، ما أدى إلى زيادة كفاءة التشغيل الكلية، الأمر الذي انعكس إيجاباً على ربحية الشركة، وذلك على رغم الزيادة في بعض المصاريف المباشرة والعمومية والإدارية خلال العام المصاحبة لزيادة حجم النشاط، إضافة إلى تقدير بعض المخصصات مقابل الانخفاض في الأصول غير الملموسة والتحصيل والمخزون. كما تحققت إيرادات أخرى إضافية مقابل أرباح بيع استثمارات. وانخفضت أعباء التمويل نتيجة رسملة بعض مصاريف التمويل خصوصاً بالمشاريع. كما تمت زيادة مخصص الزكاة والضرائب، بسبب توقع ارتفاع الزكاة، نتيجة لزيادة حجم النشاط وتطبيق نظام الضرائب على ملكية الأجانب.

وأظهرت القوائم المالية تحقيق شركة الحمادي للتنمية والاستثمار أرباحاً صافية عن العام 2016 بلغت 75 مليون ريال، في مقابل 141.3 مليون ريال للعام 2015، بنسبة تراجع 47 في المئة، تراجعت معها ربحية السهم إلى 0.62 ريال، في مقابل 1.18 ريال.

وحققت الشركة الوطنية للرعاية الطبية أرباحاً صافية عن العام الماضي بلغت 49 مليون ريال، في مقابل 131 مليون ريال، بنسبة تراجع 62.6 في المئة، تراجعت معها ربحية السهم إلى 1.09 ريال، في مقابل 2.91 ريال للعام 2015.

 

 

25 بليون ريال القيمة السوقية للقطاع

< تبلغ رؤوس أموال شركات قطاع الرعاية الصحية الـ 5 المدرجة في السوق المالية السعودية 3.66 بليون ريال، فيما بلغت القيمة السوقية لشركات الرعاية الصحية، بحسب إغلاق الخميس الماضي، 25 بليون ريال، تشكل 1.6 في المئة من قيمة سوق الأسهم السعودية. وتأتي شركة الحمادي للتنمية والاستثمار في الصدارة برأسمال 1.2 بليون ريال، تليها شركة الشرق الأوسط للرعاية الصحية برأسمال 920.4 مليون ريال، ثم شركة دله للخدمات الصحية القابضة برأسمال 590 مليون ريال، فيما تعتبر الشركة الوطنية للرعاية الطبية صاحبة أقل رأسمال بين شركات «الرعاية الصحية» بمبلغ 448.5 مليون ريال.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!