انقراض جماعي يهدد العالم


صد الباحثون أمرًا غير طبيعياً في جنوب أفريقيا يشير الى أن ظاهرةً طبيعيةً نادرةً ستضرب الأرض للمرة الأولى منذ 786.000 سنة.

لا ندري حاليًا ما الأثر الذي ستخلفه على الأرض الا أننا نعتقد بأن هذا التقلب قد يجعل شبكات الكهرباء تخرج عن السيطرة مما قد يسبب فوضى اقتصادية في العالم.

وقد ربط بعض الخبراء انقلاب الأقطاب بانقراضات جماعية، لأنه قد يسبب انهمار جسيمات خطيرة على كوكب الأرض.

وقد صرح بروفسور الجيوفزياء، جون تاردون قائلاً: “هناك مجموعة من الأقطاب المعكوسة تحت جنوب أفريقيا على حدود وشاح لب الأرض حيث يلتقي اللب الخارجي المتكون من الحديد السائل بجزء صلب بعض الشيء في باطن الأرض”

واستطرد قائلاً: “في هذه المنطقة، ان قطبية المجال المغناطيسي للأرض هي عكس متوسط المجال المغناطيسي العالمي. ونحن نفترض أن مجموعة النواة المقلوبة تنمو بسرعة ومن ثم تضمحل ببطء. وفي بعض الأحيان، قد تنمو احداها بشكل كبير يمكّنها من السيطرة على المجال المغناطيسي في نصف الكرة الجنوبي، فتقلب الأقطاب.

ما الذي سيحدث في حال انقلاب المجال المغنطيسي للأرض؟

* انقراضات جماعية: يعتقد بعض الخبراء أن التغيرات في المجال المغناطيسي سيؤدي الى انهمار جسيمات خطيرة على الأرض. ويقولون أن اختفاء المجال المغناطيسي بشكل كامل خلال الانقلاب، يعرضنا للخطر.

* يمكن للغلاف الجوي أن يختفي: لحسن الحظ أن هذا الاحتمال بعيدٌ جداً. الا أنه يعتقد بأن غلاف كوكب مارس الجوي قد اختفى بسبب رياح شمسية وذلك لأنه لم يكن يملك مجالاً مغناطيسياً قوياً.

* يمكن للاقتصاد أن يتدهور: يمكن للانقلاب أن يعطل شبكات الكهرباء، مما قد يؤدي الى انهيار أسواق الأسهم ويعطل الاقتصاد.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!