البنك الدولي يقدم 40 مليون دولار للسلطة الفلسطينية


البنك الدولي
  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Gmail
  • VKontakte
أعلن مجلس المديرين في البنك الدولي تقديم منحة مالية بقيمة 40 مليون دولار أميركي، للسلطة الفلسطينية، تخصص لتدعيم المالية العامة للحكومة، وتحسين بيئة الأعمال. وبحسب بيان صادر عن مكتب البنك الدولي في القدس ،فإن تراجع المنح المالية الخارجية للسلطة الفلسطينية، بنسبة 60% خلال 2015، أدى لتراجع الاقتصاد الفلسطيني. وتابع البيان، “إن ضبابية الأوضاع السياسية على الأرض، وغياب التقدم في محادثات السلام، وحرب غزة  في العام 2014، والتأخر في تحويل العائدات التي جمعتها الحكومة الإسرائيلية بالنيابة عن السلطة الفلسطيينية، أثرت كلها على الاقتصاد المحلي”. واظهرت بيانات الميزانية الفلسطينية 2015،  ان السلطة  حصلت على مساعدات لم تتجاوز 750 مليون دولار أميركي، بينما كانت الحكومة قد توقعت في موازنتها مطلع العام الماضي، حصولها على منح بقيمة 1.9 مليار دولار أميركي. واشار الخبير الاقتصادي نصر عبد الكريم الى إن الاقتصاد الفلسطيني بحصوله على المنح المالية، فإنه يدير الأزمة لكنه لا يحلها، مشيراً في الوقت عينه، أنه لا مجال للاستغناء عن المساعدات المالية لبقاء الاقتصاد الفلسطيني على قيد الحياة. وأشار ستين لاو ستين يورغنسن، المدير القُطري للضفة الغربية وقطاع غزة بالبنك الدولي إلى أهمية المساعدات “للاقتصاد الفلسطيني والمالية العامة، فالمنحة ستساعد على تخفيف بعض الضغوط المالية على السلطة الفلسطينية، ومواصلة تعزيز أجندة الإصلاح”. وقال إن “الأوضاع في قطاع غزة، وعملية الإعمار جاءت أكثر بطئاً مما كان متوقعاً، بسبب القيود المفروضة على الواردات وانخفاض المعونات عن المستوى المتوقع، فلم يتم صرف سوى 35%”.    

Author: Jad Ayash

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!