فابيوس يتهم الإدارة الأمريكية بعدم الجدية في حل الأزمة السورية


شكّك وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس، في مدى جديّة والتزام الإدارة الأمريكية بتسوية الأزمة السورية، متهماً واشنطن باعتماد “سياسة ضبابية” حيال الأزمة السورية. وقال فابيوس، في تصريحات للصحافيين عقب اجتماع مجلس الوزراء الفرنسي، اليوم الأربعاء، إن “السياسة الضبابية التي تنتهجها واشنطن لا تؤدي سوى إلى زيادة المشهد السوري تعقيداً”. ورأى فابيوس، الذي أعلن رسمياً ترك منصب وزير الخارجية، أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما لن يغيّر من موقفه خلال الأشهر المتبقية من ولايته [الرئاسية الثانية والأخيرة]، لافتاً إلى أن موقف أوباما من الأزمة السورية لا ينسجم مع تصريحات وزير الخارجية الأمريكي جون كيري حولها. ويسعى المجتمع الدولي للتوصل إلى حل سياسي للأزمة السورية، وإنهاء ما تعانيه سوريا منذ منتصف آذار/مارس 2011، من أعمال عنف واضطرابات داخلية ناتجة عن اشتباكات مسلحة بين القوات الحكومية السورية، والعديد من المجموعات المسلحة المتطرفة ذات الولاءات المختلفة، أبرزها تنظيم “داعش” — المحظور في روسيا، وتنظيم “جبهة النصرة”. وفي هذا الإطار، انطلقت في جنيف أواخر شهر كانون الثاني/يناير الماضي، مفاوضات غير مباشرة بين الأطراف السورية، برعاية الأمم المتحدة. وأعلن المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، يوم الأربعاء 3 شباط/فبراير، تعليق المفاوضات مؤقتاً، بعد انسحاب قوى المعارضة السورية المنبثقة عن مؤتمر الرياض. وتقرر أن تبدأ جولة جديدة من المفاوضات يوم 25 شباط/فبراير الجاري.

Author: Jad Ayash

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!