زعيم الاشتراكيين الجديد بألمانيا يتساوى مع ميركل في الشعبية


أظهر استطلاع للرأي أن زعيم حزب الاشتراكيين الديمقراطيين الجديد، مارتن شولتز، يتساوي في الشعبية مع المستشارة الألمانية وزعيمة الحزب الديمقراطي المسيحي (يمين وسط) أنجيلا ميركل.

استطلاع يأتي بعد يومين من تولي شولتز رئاسة الحزب خلفاً لسيغمار غابرييل، نائب المستشارة، أجرته إذاعة “ايه ار دي” المحلية ونشرت نتائجه صحيفة “دي فيلت” اليمينية، اليوم الخميس.

وحسب الاستطلاع، فإنه إذا أُجريت انتخابات مباشرة لاختيار المستشار، يحصل رئيس البرلمان الأوروبي السابق شولتز على 41% من أصوات الناخبين، ومثله ستحصد ميركل بينما لن يؤيدهما 11%.

ويعتقد 69% من المستطلعة آراؤهم أن حزب الاشتراكيين الديمقراطيين (يسار وسط)، سيكون قادراً على تدشين انطلاقة جديدة تحت قيادة شولتز.

ورغم أن 65% من المستطلعين لا يعلمون السياسية التي سيتبعها شولتز، إلا أنهم منحوه تصنيفا مرتفعا.

وجاء شولتز في الاستطلاع بأنه رجل يتمتع بالمصداقية جنباً إلى جنب مع تعاطف المواطنين، إذ يرى 51% بأنه يهتم بشؤون المواطنين ويعرف مشاكلهم، بينما يرى 65% بأنه يتمتع بالمصداقية، مسجلاً نسبة أكثر من ميركل (64%) في هذا الاطار، حسب “دي فيلت”.

وأعرب 69% من المستطلعين عن تعاطفهم مع شولتز، فيما عبّر 63% عن تعاطفهم مع ميركل.

ولم تذكر الصحيفة أو موقع الإذاعة، حجم العينة أو هامش الخطأ في الاستطلاع.

وحسب الصحيفة نفسها، فإن الرئيس السابق للاشتراكيين الديمقراطيين، لسيغمار غابرييل، كان يسجل أرقاما ضعيفة جدا ضد ميركل، في استطلاعات الرأي خلال الأشهر الماضية.

وفي خطوة مفاجئة، أعلن غابرييل قبل يومين، تركه لرئاسة الحزب، مفسحاً المجال أمام شلوتز لخوض الانتخابات الفيدرالية في سبتمبر/أيلول المقبل، كمنافس لميركل.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!