الاحتلال يحرق المحاصيل الحدودية بمبيدات سامة


ستنكرت وزارة الزراعة بغزة، قيام طائرات الاحتلال الصهيونية برش المناطق الشرقية لقطاع غزة بالمبيدات السامة.

وأوضح المهندس أدهم البسيوني رئيس قسم المكافحة المتكاملة، في تصريح صحفي  أنّ طائرات الاحتلال رشّت صباح اليوم الشريط الحدودي شرق محافظتي رفح وخان يونس (جنوب قطاع غزة) بالمبيدات السامة، ما أدى إلى تضرر مساحات واسعة من المحاصيل الخضراء.

وأشار البسيوني، إلى أنّ هذه المبيدات التي يرشها الاحتلال تقضي على المجموع الخضري للنبات وكذلك المجموع الجذري، ما يتسبب بدمارها تمامًا، مبينًا أنّه لا تتوفر لدى الوزارة أي إحصائية حول طبيعة وحجم الأضرار حتى اللحظة.

وكانت وزارة الزراعة كانت قد تقدمت بطلب عبر اللجنة الدولية للصليب الأحمر، لمعرفة موعد رش المبيدات من الاحتلال، حيث زعم الاحتلال أنّ عملية الرش ستكون في الفترة ما بين (25-12-2016) إلى (5-1-2017)، “لكنه عاد اليوم الاثنين وبشكل فجائي لرش المبيدات السامة من جديد دون سابق إنذار” حسب البسيوني.

وكانت طائرات الرش الزراعية الصهيونية، دمرت سابقًا مساحات شاسعة من المحاصيل الزراعية الموسمية، قرب الشريط الحدودي، شرقي قطاع غزة، ما تسبب في تكبد عشرات المزارعين لخسائر مالية فادحة، جراء رش المواد السامة التي فتكت بالمزروعات.

 

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!