رئيس الحكومة السورية: لم نقترض من الدول الصديقة


كشف رئيس الوزراء السوري، عماد خميس، عن حجم الخسائر، التي لحقت بالبنى التحتية نتيجة أعمال التخريب الإرهابية خلال الشهرين الماضيين، إذ بلغت نحو 2.02 مليار دولار.

وأكد خميس أن الحرب، التي تتعرض لها بلاده استهدفت القطاع الاقتصادي بكافة مكوناته وخصوصا الصناعة والطاقة والزراعة.

وأشار خميس إلى أن سوريا وبعدما كان إنتاجها اليومي من النفط يبلغ 380 ألف برميل، أصبحت تستورد المشتقات النفطية بقيمة 3 مليارات دولار سنويا.

وشدد رئيس الوزراء السوري على أنه لم يدخل إلى خزينة بلاده “ولا ليرة من الدول الصديقة بل يتم الإنفاق من الاحتياطي ويجب تعزيز هذه القوة من خلال التكامل في العمل بين الحكومة والقطاع الخاص”.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!