وصفة جديدة من فنزويلا لسوق النفط


أعلن الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو  أن بلاده، العضو في “أوبك”، ستطرح الأسبوع القادم مقترحا جديدا على الدول المنتجة للنفط لدعم أسعار الخام في الأسواق.

وقال مادورو في خطابه السنوي، الذي ألقاه أمام المحكمة العليا: “إن فنزويلا سترسل الأسبوع المقبل خطابا يتضمن مقترحات جديدة، وصيغة جديدة لبلوغ أسعار عادلة ومستقرة، لكي تتمكن الدول المشاركة في الاتفاق (أوبك لخفض الإنتاج) دراستها ومناقشتها”.

ولم يكشف مادورو، الذي تعيش بلاده ضائقة مالية كبيرة بسبب هبوط أسعار النفط، عن تفاصيل هذا المقترح.

وتوصلت الدول المنتجة للنفط من داخل منظمة “أوبك” وخارجها بنهاية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي إلى اتفاق على تقليص إنتاجها في النصف الأول من عام 2017 بهدف امتصاص فائض المعروض ودعم الأسعار.

وينص الاتفاق على قيام منظمة “أوبك” بخفض إنتاجها بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا، في حين تخفض الدول المنتجة، من خارج المنظمة، ومنها روسيا، بمقدار 600 ألف برميل يوميا.

وعقب إبرام الاتفاق قفزت أسعار النفط بنسبة 20% لتصل حاليا إلى مستوى 56 دولارا للبرميل، إلا أن فنزويلا، التي تعتمد على عائدات النفط بنسبة 90%، تتطلع إلى أسعار أعلى من المستوى الحالي.

وجدد مادورو إصراره على عقد قمة للدول الأعضاء وغير الأعضاء في “أوبك”في قطر في الربع الأول من العام 2017 لبحث الأوضاع في سوق النفط واتخاذ استراتيجية مشتركة لهذه السوق الحيوية.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!